Reading Mode Quiz Mode


book09
page3
1
محمد الخزاعی قال حدثنا أبو غسان دماذ عن أبي عبيدة وأخبرني به محمد بن الحسن بن دريد عن أبي حاتم عن عبيدة وأخبرني بأخبار له مجموعة ومتفرقة جماعة من شيوخنا أذكرهم في مواضعهم (وأخبرني) أيضاً بخبره محمد بن خلف بن المرزبان عن صالح بن محمد بن أبی عمرو الشيباني وقد بينت رواية كل واحد منهم في موضعها قال أبو عبيدة سمعت أبا عمرو بن العلاء يقول أحسن شعر قيل في الصبر على النوائب قول دريد بن الصمة حيث يقول
2
تقول ألا تبكي أخاك وقد أرى * مكان البكا لكن بنيت على الصبر
3
لمقتل عبد الله والهالك الذي * على الشرف الاعلى قتيل أبي بكر
4
وعبد يغوث أو خليلی خالد * وعز مصابا حثو قبر على قبر
5
أبي القتل الا آل الصمة انهم * أبوا غيره والقدر يجري الى القدر
6
فاما ترين ما تزال دماؤنا * لدى واتر يشقى بها آخر الدهر
7
فانا للحم السيف غير نكيرة * ونلحمه حينا وليس بذي نكر
8
يغار علينا واترين فيشتفى * بنا ان أصبنا أو نغير على وتر
9
بذاك قسمنا الدهر شطرين قسمة * فما ينقضي الا ونحن على شطر
10
(وأخبرني) ابن عمار قال حدثني يعقوب بن اسرائيل قال حدثني محمد بن القاسم بن زید الاسدي عن صاعد مولى الكميت قال سمعت يقول أحسن شعره قيل في الصبر على النوائب قول دريد بن الصمة وذكر هذه الابيات قال أبو عبيدة فأما عبد الله بن الصمة فان السبب في مقتله انه كان غزا غطفان ومعه بنو جشم وبنو نصر أبناء معاوية فظفر بهم وساق أموالهم في يوم يقال له يوم اللوى ومضى بها ولما كان منهم غير بعيد قال انزلوا بنا فقال له أخوه دريد يا أبا فرعان وكانت لعبد الله ثلاث كنى أبو فرعان وابو ذفافة وأبو أوفى وكلها قد ذكرها دريد في شعره نشدتك الله أن تنزل فان غطفان ليست بغافلة عن أموالها فاقسم لا يريم حتى يأخذ مرباعه وينقع نقيعه فيأكل ويطعم ويقسم البقية بين أصحابه فبينا هم في ذلك وقد سطعت الدواخن اذا بغبار قد ارتفع أشد من دخانهم واذا عبس وفزارة واشجع قد أقبلت فقالوا لربيئتهم أنظر ماذا ترى فقال ارى قوما جعاداً كان سرابيلهم قد غمست في الجادي قال تلك أشجع ليست بشيء ثم نظر فقال ارى قوما كأنهم الصبيان اسنتهم عند آذان خيولهم قال تلك فزارة ثم نظر فقال ارى قوما ادمانا كأنما يحملون الجبل بسوادهم يخدون الارض بأقدامهم خداً ويجرون رماحهم جراً قال تلك عبس والموت معهم فتلاحقوا بالمنعرج من رميلة اللوى فاقتتلوا فقتل رجل من بنی قارب وهم من بنی عبس عبد الله بن الصمة فتنادوا قتل أبو ذفافة فعطف دريد فذب عنه فلم يغن شيئاً وجرح دريد فسقط فكفوا عنه وهم يرون أنه قيل واستنقذوا المال ونجا من هرب فمر الزهدمان وهما من بني عبس وهما زهدم وقيس(1) ابنا حزن بن وهب بن رواحة وانما فقيل لهم الزهدمان تغليباً لاشهر ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
11
(1)قوله وهما أي الزهدمان زهدم وقیس قال في القاموس والزهدمان اخوان من عبس زهدم وکردم اوقیس


Book of Songs. Misr Matba'at al-Taqdim. 1905. 09.
U.S Department of Education provided support for entering this text.
XML for this text provided by Trustees of Tufts University Medford, MA Perseus Project