Reading Mode Quiz Mode


book1
page226
1
المرأة الصالحة ثم اتفق معها على أن يصوم الشهر كما اشترطته عليه فقالت وأنا أعينك بدعوات ادعو بهن لك فائتنی بكوز ماء فأخذته وقرأت عليه وهممت وقعدت ساعة تتكلم بكلام لا تفهمه ولا نعرف منه شيئا ثم غطته بخرقة وختمته وناولته لوالدك وقالت له اذا صمت العشرة الاولى فافطر فی الليلة الحادية عشرة على ما فی هذا الكوز فانه ينزع حب الدنيا من قلبك ویملؤه نورا وايمانا وفی غد اخرج الى اخوانی وهم رجال الغيب فاني اشتقت اليهم ثم اجیء اليك إذا مضت العشرة الاولى فأخذ والدك الكوز ثم نهض وأفرد له خلوة في القصر ووضع الكوز فيها وأخذ مفتاح الخلوة فی جيبه فلما كان النهار صام السلطان وخرجت العجوز إلى حال سبيلها وادرك شهرزاد الصباح فسكتت عن الكلام المباح
2
(وفی ليلة 103)قالت بلغنی أيها الملك السعيد أن الوزير دندان قال لضوء المكان فلما كان النهار صام السلطان وخرجت العجوز الی حال سبيلها وأتم الملك صوم العشرة أيام وفی اليوم الحادي عشر فتح الكوز وشربه فوجد له فی فؤاده فعلا جميلا وفی العشرة أيام الثانية من الشهر جاءت العجوز ومعها حلاوة فی ورق أخضر يشبه ورق الشجر فدخلت على والدك وسلمت عليه فلما رآها قام لها و قال لها مرحبا بالسيدة الصالحة فقالت له أيها الملك ان رجال الغيب يسلمون عليك لانی اخبرتهم عنك ففرحوا بك وأرسلوا معی هذه الحلاوة وهي من حلاوة الآخرة فافطر عليها فی آخر النهارففرح والدك فرحا زائدا وقال الحمد لله الذی جعل لی إخوانا من رجال الغيب ثم شكر العجوز وقبل يديها واكرمها واكرم الجواری غاية الاكرام ثم مضت مدة عشرين يوما وابوك صائم وعند رأس العشرين يوما أقبلت عليه العجوز وقالت ايها الملك اعلم انی اخبرت رجال الغيب بما بينی وبينك من المحبة وأعلمتهم بانی تركت الجواری عندك ففرحوا حيث كانت الجواری عند ملك مثلك لانهم کانوا إذا راوهن يبالغون لهن فی الدعاء المستجاب فأريد أن اذهب بهن إلى رجال الغيب لتحصيل نفحاتهم لهن وربما انهن لا يرجعن اليك الا ومعهن كنز من كنوز الارض حتى انك بعد تمام صومك تشتغل بكسوتهن وتستعين بالمال الذی يأتيك به على إعراضك فلما سمع والدك كلامها شكرها على ذلك وقال لها لولا إني أخشى مخالفتی لك ما رضيت بالكنز ولا بغيره ولكن متى تخرجین بهن فقالت له فی الليلة السابعة والعشرين فارجع بهن اليك فی رأس الشهر وتكون أنت قد أوفيت الصوم وحصل استبراؤهن وصرن لك وتحت أمرك والله ان كل جارية منهن ثمنها أعظم من ملكك مرات فقال لها وانا أعرف ذلك أيتها السيدة الصالحة فقالت له بعد ذلك ولا بد أن ترسل معهن من يعز عليك من قصرك حتى یجد الانس ويلتمس البركة من رجال الغيب فقال لها عندی جارية رومية اسمها صفية ورزقت منها بولدين أنثى وذكر ولكنهما فقدا منذ سنتين فخذيها معهن لاجل أن تحصل لها البركة وأدرك شهرزاد الصباح فسكتت عن الكلام المباح
3
(وفی ليلة 104)قالت بلغنی أيها الملك السعيد أن الوزير دندان قال لضوء المكان لعل رجال الغيب يدعون الله لها بان یرد عليها ولديها ويجمع شملنا بهما فقالت العجوز نعم ما قلت وكان ذلك


U.S. Department of Education provided support for entering this text.
XML for this text provided by Trustees of Tufts University Medford, MA Perseus Project