Reading Mode Quiz Mode


book1
page280
1
ثم مضيت الى البستان ودخلت المقعد فوجدت الصبية فی انتظاری فلما رأتنی قامت وقبلتنی وأجلستنی فی حجرها ثم أكلنا وشربنا وقضينا أغراضنا كما تقدم ولا حاجة الى الاعادة فلما صبح الصباح انشدتها بيت الشعر وهو
2
ألا أیها العشاق بالله خبروا إذا اشتد عشق بالفتی کیف یصنع
3
فلما سمعته هملت عيناها بالدموع وأنشدت
4
یداری هواه ثم یکتم سره ویصبر فی کل الامور ویخضع
5
فحفظته وفرحت بقضاء حاجة ابنة عمی ثم خرجت وأتیت الی ابنة عمی فوجدتها راقدة وأمی عند رأسها تبكی على حالها فلما دخلت عليها قالت لی أمی تباً لك من ابن عم كيف تترك بنت عمك على غیراستواء ولا تسأل عن مرضها فلما رأتنی ابنة عمی رفعت رأسها وقعدت وقالت لی يا عزيز هل أنشدتها البيت الذي أخبرتك به فقلت نعم فلما سمعته بكت وأنشدتنی بيتا آخر وحفظته فقالت بنت عمي أسمعنی إياه فلما أسمعتها ایاه بکت بکاء شدیدا وأنشدت هذا البيت
6
لقد حاول الصبر الجمیل ولم یجد له غیر قلب فی الصبابة یجزع
7
ثم قالت ابنة عمی اذا ذهبت اليها على عادتك فانشدها هذا البيت الذي سمعته فقلت لها سمعا وطاعة ثم ذهبت اليها فی البستان على العادة وكان بيننا ما كان ما يقصرعن وصفه اللسان فلما أردت الانصراف أنشدتها ذلك البيت وهو له الى آخره فلما سمعته سالت مدامعها فی المحاجر وأنشدت قول الشاعر
8
فان لم یجد صبرا لکتمان سره فلیس له عندي سوي الموت أنفع
9
فحفظته وتوجهت الى البيت فلما دخلت على ابنة عمی وجدتها ملقاة مغشيا عليها وأمی جالسة عند رأسها فلام سمعت كلامی فتحت عينيها وقالت يا عزيز هل أنشدتها بيت الشعرقلت لها نعم ولما سمعته بكت وأنشدتنی هذا البيت فان لم يجد الى آخره فلما سمعته بنت عمی غشی عليها ثانيا فلما أفاقت أنشدت هذا البيت وهو
10
سمعنا أطعنا ثم متنا فبلغوا سلامي علی من کان للوصل یمنع
11
ثم لما أقبل الليل مضيت الى البستان على جری عادتی فوجدت الصبية فی انتظاری فجلسنا وأكلنا وشربنا وعملنا حظنا ثم نمنا الى الصباح فلما أردت الانصراف أنشدتها ما قالته ابنة عمی فلما سمعت ذلك صرخت صرخة عظيمة تضجرت وقالت والله ان قائلة هذا الشعر قد ماتت ثم بكت وقالت ويلك ما تقرب لك قائلة هذا الشعر قلت لها انها ابنة عمي قالت كذبت والله لو كانت ابنة عمك لكان عندك لها من المحبة مثل ما عندها لك فانت الذی قتلتها قتلك الله كما قتلتها والله لو أخبرتنی أن لك ابنة عم ما قربتك منی فقلت لها ابنة عمي كانت تفسر لی الاشارات التی كنت تشيرين بی الی وهی التی علمتنی ما أفعل معك وما وصلت اليك الا بحسن تدبيرها فقالت وهل عرفت بنا قلت نعم قالت حسرك الله على شبابك كما حسرتها على شبابها ثم قالت


U.S. Department of Education provided support for entering this text.
XML for this text provided by Trustees of Tufts University Medford, MA Perseus Project