Reading Mode Quiz Mode


book2
page133
1
وأنشدت هذين البيتين
2
اذا كنت لی مولی أعيش بفضله وسيفا به أفنی رقاب النوائب
3
فما لي الى زيد وعمرو شفاعة سواك اذا ضاقت علی مذاهبی
4
فطرب نعمة طربا عظيما ثم قال لها بحياتی يا نعم أن تغنی لنا على الدف وآلات الطرب فاطربت بالنغمات وغنت بهذه الابيات
5
وحياة من ملسکت يداه قيادی لأخالفن على الهوى حسادی
6
ولاعصين عواذلی وأطيعكم ولأهجرن تلذذی ورقادي
7
ولأجعلن لكم بأكناف الحشا قبرا ولم يشعر بذاك فؤادی
8
فقال الغلام لله درك يا نعم فبينما هما فی أطيب عيش واذا بالحجاج في دار نيابته يقول لا بد لی أن أحتال على أخذ هذه الجارية التی اسمها نعم وأرسلها الى أمير المؤمنين عبد الملك بن مروان لانه لا يوجد فی قصره مثلها ولا أطيب من غنائها ثم انه استدعى بعجوز قهرمانة وقال لها امض الى دار الربيع واجتمعي بالجارية نعم وتسببی فی أخذها لانه لم يوجد على وجه الارض مثلها فقبلت العجوز من الحجاج ما قاله ولما أصبحت لبست أثوابها الصوف وحطت فی رقبتها سبحة عدد حبتها ألوف وأدرك شهرزاد الصباح فسكتت عن الكلام المباح
9
فی لیلة 271) قالت بلغنی أيها الملك السعيد أن العجوز قبلت ما قاله الحجاج ولما أصبحت لبست أثوابها الصوف ووضعت فی رقبتها سبحة عدد حباتها ألوف وأخذت بيدها عكازا وركوة يمانية وسارت وهی تقول سبحان الله والحمد لله ولا اله الا الله والله أكبر ولا حول ولا قوة الا بالله العلی العظيم ولم تزل فی تسبيح وابتهال وقلبها ملان بالمكر والاحتيال حتى وصلت الى دار نعمة بن الربيع عند صلاة الظهر فقرعت الباب ففتح لها البواب وقال ما تريدين قالت أنا فقيرة من العابدات وأدركتنی صلاة الظهر وأريد أن أصلی فی هذا المكان المبارك فقال لها البواب يا عجوز ان هذه دارنعمة بن الربيع وليست بجامع ولا مسجد فقالت أنا أعرف أنه لا جامع ولا مسجد مثل دار نعمة ابن الربيع وانا قهرمانة من قصر امير المؤمنين خرجت طالبة العبادة والسياحة فقال لها البواب لا امكنك من ان تدخلی وكثر بينهما الكلام فتعلقت به العجوز وقالت له هل يمنع مثلی من دخول دار نعمة بن الربيع وانا اعبر الي ديار الامراء والاكابر فخرج نعمة وسمع كلامها فضحك وأمرها ان تدخل خلفه فدخل نعمة وسارت العجوز خلفه حتى دخل بها على نعم فسلمت عليها العجوز باحسن سلام ولما نظرت الى نعم تعجبت من فرط جمالها ثم قالت لها يا سيدتی اعیذك بالله الذی آلف بينك وبين مولاك فی الحسن والجمال ثم انتصبت العجوز فی المحراب وأقبلت على الركوع والسجود والدعاء الى أن مضى النهار وأقبل الليل بالاعتكار فقالت الجارية يا أمی أريحی قدميك ساعة فقالت العجوز يا سيدتي من طلب الآخرة أتعب نفسه فی الدنيا ومن لم يتعب نفسه فی الدنيا لم ينل منازل الابرار فی الآخرة ثم أن نعم قدمت الطعام للعجوز وقالت لها كلي من طعامي وادعی


Arabian Nights. Bulak. 1863. Bulak. 1935. 2.
U.S Department of Education provided support for entering this text.
XML for this text provided by Trustees of Tufts University Medford, MA Perseus Project