Reading Mode Quiz Mode


book2
page237
1
بالد والجوهر ملآن ماء ممزوج بالمسك الاذفر وهو مغطي بمنديل من الحرير الاخضر فجعلت أشرب وأطيل فی شربی وأنا أسارق النظر اليها حتى طال وقوفی ثم رددت الكوز على الجارية ووقفت فقالت يا شيخ امض الى حال سبيلك فقلت لها يا سيدتی أنا مشغول الفكر فقالت فیماذا فقلت فی تقلب الزمان وتصرف الحدثان قالت يحق لك لان الزمان ذو عجائب ولكن ما الذی رأيته من عجائبه حتى تفكر فيه فقلت لها أفكر في صاحب هذا الدار لانه كان صديقی فی حال حياته فقالت لی ما اسمه فقلت محمد بن علی الجوهری وكان ذا مال جزيل فهل خلف أولادا قالت نعم خلف بنتا يقال لها بدور وقد ورثت أمواله جميعها فقلت لها كانك ابنته قالت نعم وضحكت ثم قالت يا شيخ قد أطلت الخطاب فاذهب الى حال سبيلك فقلت لها لا بد من الذهاب ولكنی أرى محاسنك متغيرة فاخبرينی بشأنك لعل الله يجعل لك على يدی فرجا فقالت لی يا شيخ ان كنت من أهل الاسرار كشفنا لك سرنا فاخبرنی من أنت حتى أعرفك هل أنت محل للسر أولا فقد قال الشاعر
2
لا يكتم السر الا كل ذی ثقة والسر عند خيار الناس مكتوم
3
قد صنت سری في بيت له غلق وقد ضاع مفتاحه والبيت مختوم
4
فقلت لها يا سيدتی ان كان قصدك أن تعلمي من أنا فانا علی بن منصور الخليع الدمشقی نديم أمير المؤمنين هرون الرشيد فلما سمعت باسمي نزلت من على كرسيها وسلمت علی وقالت لی مرحبا بك يا ابن منصور والآن أخبرك بحالی واستأمنك على سري انا عاشقة مفارقة فقلت يا سيدتی انت مليحة وما تعشقين الا كل مليح فمن لذی تعشقينه قالت اعشق جبير بن عمير الشيبانی أمير بنی شيبان وقد وصفت لی شابا لم يكن بالبصرة أحسن منه فقلت لها يا سيدتی هل جرى بينكما مواصلة أو مراسلة قالت نعم الا انه قد عشقنا عشقا باللسان لا بالقلب والجنان لانه لم يوف بوعد ولم يحافظ علی عهد فقلت لها يا سيدتی وما سبب الفراق بينكما قالت سببه انی كنت يوما جالسة وجاريتی هذه تسرح شعری فلما فرغت من تسريحه جدلت ذوائبی فاعجبها حسنی وجمالی فطأطأت علی وقبلت خدی وكان فی ذلك الوقت داخلا علي غفلة فرأى ذلك فلما رأى الجارية تقبل خدی ولى من وقته غضبان عازما علي دوام البين وانشد هذين البيتين
5
اذا كان لی فيمن احب مشارك تركت الذی أهوى وعشت وحيدا
6
فلا خیر فی المعشوق ان کان فی الهوی لغیر الذی یرضی المحب مریدا
7
ومن حين ولى معرضا الى الآن لم يأتنا من عنده كتاب ولا جواب يا ابن منصور فقلت لها فما تريدين قالت أريد أن ارسل اليه معك كتابا فان أتيتنی بجوابه فلك عندی خمسمائة دينار وان لم تأتنی بجوابه فلك حق مشيك مائة دينار فقلت لها افعلی ما بدا لك فقالت سمعا وطاعة ثم نادت بعض جواريها وقالت ائتينی بدواة وقرطاس فأتتها بدواة وقرطاس فكتبت هذه الابيات
8
حبيبی ما هذا التباعد والقلا فاين التغاضی بيننا والتعطف
9
وما لك بالهجران عنی معرضا فما وجهك الوجه الذی كنت أعرف
10


Arabian Nights. Bulak. 1863. Bulak. 1935. 2.
U.S Department of Education provided support for entering this text.
XML for this text provided by Trustees of Tufts University Medford, MA Perseus Project