Reading Mode Quiz Mode


book2
page294
1
فسمع بعض جيرانها البكاء فسالوا عن حالها فقيل لهم أنه جاءها كتاب بموت زوجها فقال رجل ان هذا الكلام كذب لان زوجها أرسل لي مكتوبا بالامس يخبرنی فيه أنه طيب بخير وعافية وانه بعد عشرة أيام يكون عندها فقام من ساعته وجاء الى المرأة وقال لها أين الكتاب الذی جاء فجاءت به اليه وأخذه منها وقرأه واذا فيه أما بعد فانی طيب بخير وعافية وبعد عشرة أيام اكون عندكم وقد أرسلت اليكم ملحفة ومكمرة فاخذت الكتاب وعادت به الى الفقيه وقالت له ما حملك على الذی فعلته معي واخبرته بما قاله جارها من سلامة زوجها وانه أرسل اليها ملحفة ومكمرة فقال لها لقد صدقت ولكن يا حرمة اعذرينی فاني كنت فی تلك الساعة مغتاظا وأدرك شهرزاد الصباح فسكتت عن الكلام المباح فی لیلة 413) قالت بلغنی أيها الملك السعيد ان المرأة قالت للفقيه ما حملك على الذی فعلته معي فقال لها انی كنت فی تلك الساعة مغتاظا مشغول الخاطر ورايت المكمرة ملفوفة فی الملحفة فظننت أنه مات وكفنوه وكانت المرأة لا تعرف الحيلة فقالت له أنت معذور وأخذت الكتاب منه وانصرفت (وحكی) ان ملكا من الملوك خرج مستخفيا ليطلع على أحوال رعيته فوصل الى قرية عظيمة فدخلها منفردا وقد عطش فوقف بباب دار من دور القرية وطلب ماء فخرجت اليه امرة جميلة بكوز ماء فناولته اياه فشرب فلما نظر اليها افتتن بها فراودها عن نفسها وكانت المرأة عارفة به فدخلت به بیتها واجلسته وأخرجت له كتابا وقالت انظر فی هذا الكتاب الى ان اصلح امری وارجع اليك فجلس يطالع فی الكتاب واذا فيه الزجر عن الزنا وما اعده الله لاهله من العذاب فاقشعر جلده وتاب الى الله وصاح بالمراة وأعطاها الكتاب وذهب وكان زوج المرأة غائبا فلما حضر اخبرته بالخبر فتحير وقال في نفسه اخاف ان يكون وقع غرض الملك فيها فلم يتجاسر على وطئها بعد ذلك ومكث على ذلك مدة فاعلمت المرأة أقاربها بما حصل لها مع زوجها فعرفوه الى الملك فلما مثل بين يديه قال اقارب المرأة اعز الله الملك ان هذا الرجل استاجر منا أرضا للزراعة فزرعها مدة ثم عطلها فلا هو يتركها حتى نؤجرها لمن يزرعها ولا هو يزرعها وقد حصل الضرر للارض فنخاف فسادها بسبب التعطيل لان الارض اذا لم تزرع فسدت فقال الملك ما الذی يمنعك من زرع أرضك فقال أعز الله الملك انه قد بلغنی ان الاسد قد دخل الارض فهبته ولم أقدر على الدنو منها لعلمی أنه لا طاقة لی بالاسد واخاف منه ففهم الملك القصة وقال له يا هذا إن أرضك لم يطأها الاسد وأرضك طيبة الزرع فازرعها بارك الله لك فيها فان الاسد لا يعدو عليها ثم أمر له ولزوجته بصلة حسنة وصرفهم (ومما) يحكى ان اسحق بن ابراهيم الموصلی قال اتفق اننی ضجرت من ملازمة دار الخليفة والخدمة بها فركبت وخرجت ببكرة النهار وعزمت على أن طوف الصحراء واتفرج وقلت لغلمانی اذا جاء رسول الخليفة أو غيره فعرفوه اننی بكرت فی بعض مهماتي وانكم لا تعرفون اين ذهبت ثم مضيت وحدی وطفت فی المدينة وقد حمی النهار فوقفت فی شارع يعرف بالحرم وأدرك شهرزاد الصباح فسكتت عن الكلام المباح
2
فی لیلة 414) قالت بلغنی أيها الملك السعيد أن اسحق بن ابراهيم الموصلی قال لما حمی النهار


Arabian Nights. Bulak. 1863. Bulak. 1935. 2.
U.S Department of Education provided support for entering this text.
XML for this text provided by Trustees of Tufts University Medford, MA Perseus Project