Reading Mode Quiz Mode


book2
page304
1
ووضعت حملها وجاءت بذكر كانه فلقة قمر فاوفى بالنذر وشكر الله عز وجل وصدق وكسا الارامل والايتام وليلة سابع الولادة سماه بابی الحسن فرضعته المراضع وحضنته الحواضن وحملته المماليك والخدم الى ان كبر ونشا وترعرع وانتشى وتعلم القرآن العظيم وفرائض الاسلام وامور الدين القويم والخط والشعر والحساب والرمی بالنشاب فكان فريد دهره وأحسن أهل زمانه وعصره ذا وجه مليح ولسان فصيح يتهادى تمايلا واعتدالا ويترامى تدللا واختيالا بخد احمر وجبين أزهر وعذار أخضر كما قال فيه بعض واصفیه
2
بدا الربيع العذار للحدق والورد بعد الربيع كيف بقی
3
اما ترى النبت فوق عارضه بنفسجا طالعا من الورق
4
فأقام مع أبيه برهة من الزمن فی أحسن حال وابوه به فرح ومسرور الى أن بلغ مبالغ الرجال فأجلسه أبوه بين يديه يوما من الايام وقال له يا ولدی انه قد قرب الاجل وحانت وفاتی ولم يبق غير لقاء الله عز وجل وقد خلفت لك ما يكفيك الى ولد الولد من المال المتين والضياع والاملاك والبساتين فاتق الله تعالى يا ولدی فيما خلفته لك ولا تمتع الا من رفدك فلم يكن الا قليل حتى مرض الرجل ومات فجهزه ولده أحسن تجهيز ودفنه ورجع الى منزله وقعد للعزاء أياما وليالی واذا باصحابه قد دخلوا عليه وقالوا له من خلف مثلك ما مات وكل ما فات فقد فات وما يصلح العزاء الا للبنات والنساء المخدرات ولم يزالوا به حتى دخل الحمام ودخلوا عليه وفكوا حزنه وادرك شهرزاد الصباح فسكتت عن الكلام المباح فی لیلة 425) قالت بلغنی أيها الملك السعيد أن أبا الحسن ابن الخواجا لما دخل عليه أصحابه الحمام وفكوا حزنه نسی وصية أبيه وذهل لكثرة المال وظن أن الدهر يبقى معه على حال وأن المال ليس له زوال فأكل وشرب ولذ وطرب وخلع ووهب وجاد بالذهب ولازم أكل الدجاج وفض ختام الزجاج وقهقهة القناني واستماع الاغانی ولم يزل على هذا الحال الى أن نفذ المال وقعد الحال وذهب ما كان لديه وسقط فی يديه ولم يبق له بعد أن أتلف ما أتلف غير وصيفة خلفها له والده من جملة ما خلف وكانت الوصيفة هذه ليس لها نظير فی الحسن والجمال والبهاء والكمال والقد والاعتدال وهی ذات فنون وآداب وفضائل تستطاب قد فاقت أهل عصرها وأوانها وصارت أشهر من علم في افتتانها وزادت على الملاح بالعلم والعمل والتثنی والميل مع كونها خماسية القد مقارنة للسعد بجبينين كأنهما هلال شعبان وحاجبين أزجين وعيون كعيون غزلان وأنف كحد الحسام وخد کانه كشقائق النعمان وفم كخاتم سليمان واسنان كانها عقود الجمان وسرة تسع أوقية دهن بان وخصر انحل من جسم من اضناه الهوى واسقمه الكتمان وردف أثقل من الكثبان وبالجملة فهی فی الحسن والجمال جديرة بقول من قال ان اقبلت بحسن قوامها أو أدبرت قتلت بصد فراقها
5
شمسية بدرية غصنية ليس الجفا والبعد من أخلاقها
6
جنات عدن تحت جيب قميصها والبدر فی فلك على أطواقها
7
تسلب من يراها بحسن جمالها وبريق ابتسامتها وترميه من عيونها بنبل سهامها وهی مع هذا كله


Arabian Nights. Bulak. 1863. Bulak. 1935. 2.
U.S Department of Education provided support for entering this text.
XML for this text provided by Trustees of Tufts University Medford, MA Perseus Project