Reading Mode Quiz Mode


book2
page74
1
موضع معشوقی أقرب من موضع معشوقتك وها هو تحتنا فانزل معی لتنظر معشوقی ونروح بعد ذلك الى معشوقتك فقال لها دهنش سمعا وطاعة ثم انحدرا إلى اسفل ونزلا فی دور القاعة التی فی البرج واوقفت ميمونة دهنشا بجنب السرير ومدت يدها ورفعت الملاءة عن وجه قمر الزمان بن الملك شهرمان فسطع وجهه واشرق ولمع وزرها فنظرته ميمونة والتفتت من وقتها الى دهنش وقالت له انظر يا ملعون ولا تكن أقبح مجنون فنحن بنات وبه مفتونات فعند ذلك التفت اليه دهنش واستمر يتأمل فيه ساعة ثم حرك رأسه وقال لميمونة والله يا سيدتی انك لمعذورة ولكن بقی شیء آخر وهو ان حال الانثى غير حال الذكر وحق الله ان معشوقك هذا أشبه الناس بمعشوقتی فی الحسن والجمال والبهجة والكمال وهما الاثنان كانهما قد افرغا فی قالب الحسن سواء فلما سمعت ميمونة من دهنش هذا الكلام صار الضياء فی وجهها ظلاما ولطمته بجناحها على رأسه لطمة قوية كادت أن تقضی عليه من شدتها وقالت له قسما بنور وجهه و جلاله أن تروح يا ملعون فی هذه الساعة وتحمل معشوقتك التی تحبها وتجیء بها سریعا الى هذا المكان حتي نجمع بين الاثنين وننظرهما وهما نائمان بالقرب من بعضهما فيظهر لنا ايهما أحسن وان لم تفعل ما أمرتك به فی هذه الساعة يا ملعون احرقتك بناري ورميتك بشرار اسراری ومزقتك قطعا فی البراری وجعلتك عبرة للمقيم والساری فقال لها دهنش يا سيدتی لك علی ذلك وأنا اعرف ان محبوبتی أحسن واحلى ثم أن العفريت دهنشا طار من وقته وساعته وطارت ميمونة معه من أجل المحافظة عليه فغابا ساعة زمانية ثم أقبل الاثنان بعد ذلك وهما حاملان تلك الصبية وعليها قميص بندقی رفيع بطرازين من الذهب وهو مزركش ببدائع التطريزات ومكتوب على رأس كميه هذه الابيات
2
ثلاثة منعتها من زیارتنا خوف الرقیب وخوف الحاسدالحنق
3
ضوء الجبین ووسواس الحلي وما حوت معاطفها من عنبر عبق
4
هب الجبین بفضل الکلم تستره والحلی تنزعه ماحیلة العرق
5
ثم انهما نزلا بتلك الصبية ومدداها بجانب الغلام وادرك شهرزاد الصباح فسكتت عن الكلام المباح (وفی لیلة211) قالت بلغنی أيها الملك السعيد أن العفريت والعفريتة كشفا عن وجوه الاثنین فكانا أشبه الناس ببعضهما فكأنهما توأمان اخوان منفردان وهما فتنة للمتقين كما قا ل فیهما الشاعر المبين
6
یاقلب لا تعشق ملیحا واحداً تحتار فیه تدللا و تذللا
7
واهو الملاح جمیعهم تلقاهم ان صد هذا کان هذا مقبلا
8
وصاردهنش وميمونة ينظران اليهما فقال دهنش ان معشوقتی احسن قالت له ميمونة بل معشوقی أحسن ويلك يا دهنش هل أنت اعمي أما تنظر الى حسنه وجماله وقده واعتداله فاسمع ما اقوله فی محبوبی وان كنت محبا صادقا لمن تعشقها فقل فيها مثل ما اقول فی محبوبی ثم ان ميمونة قبلت قمر الزمان قبلا عديدة وأنشدت هذه القصيدة
9
10
11


Arabian Nights. Bulak. 1863. Bulak. 1935. 2.
U.S Department of Education provided support for entering this text.
XML for this text provided by Trustees of Tufts University Medford, MA Perseus Project