Reading Mode Quiz Mode


book3
page136
1
عمالقة الملوك من الذين عدلوا فی البلاد وملكت ما لم يملكه أحد من الملوك وعدلت فی القضية وانصفت بين الرعية واعطيت ووهبت وقد عشت زمنا طويلا فی سرور وعيش رغيد واعتقت الجواري والعبيد حتى نزل بی طارق المنایا وحلت بين يدی الرزايا وذلك أنه قد تواترت علينا سبع سنين لم ينزل علينا ماء من السماء ولا نبت لنا عشب على وجه الارض فأكلنا ما كان عندنا من القوت ثم عطفنا علی المواشی من الدواب فاکلناها ولم یبق شیء فحینئذ احضرت المال واکتلته بمکیال وبعثة مع النقات من الرجال فطافوا به جمیع الا قطار ولم بترکوا مصرمن الامصارفی طلب شیء من القوت فلم يجدوه ثم عادواالینا بالمال بعد طول الغيبة فحينئذ أظهرنا أموالنا وذخائرنا واغلقنا ابواب الحصون التی بمدينتنا وسلمنا الحكم لربنا وفوضنا أمرنا لمالكنا فمتنا جميعا كما ترانا وتركنا ما عمرنا وما ادخرنا فهذا هو الخبر وما بعد العين الا الاثر وقد نظروا فی اسفل اللوح فرأوا مكتوبا فيه هذه الابيات
2
بنی ادم لایهزأ بک الامل عن کل ما ادخرت کفاک تنتقل اراک ترغب فی الدنیا وزینتها وقد سعی قبلک الماضون والاول قد حصلوا المال من حل ومن حرم فلم یرد القضا لما انتهی الا جل قادوا العسا کر افوا جاو قدجمعوا فخلوا المال والبنیان وار تحلوا الی قبور وضیق فی الثری رقدوا وقد أقاموا به رهنا بما عملوا کانما الرکب قد حطوا رحالهم فی جنح لیل بدار ما بها نزل فقال صاحبیها یا قوم لیس لکم فیها مقام فشدوا بعد مانزلوا فکلهم الزاد من خیر یسر غدا ولیس الا بتقوی ربک العمل
3
فبكى الامير موسى لما سمع هذا الكلام وقال والله ان التقوى هی رأس الامور والتحقيق والركن الوثيق وان الموت هو الحق المبين والوعد اليقين فراع فيه يا هذا المرجع والمآب واعتبر بمن سلف قبلك فی التراب وبادر الى سبيل الميعاد أما ترى الشيب الى القبر دعاك وبياض شعرك على نفسك قد نعاك فكن على يقظة الرحيل والحساب يا ابن آدم مأقسى قلبك فما غرك بربك أين الامیر السالفة العبرة لمن يعتبر أين ملوك الصين أهل الباس والتمكين أين عاد بن شداد وما بنى وعمر ابن النمورود الذی طغى وتجبر أين فرعون الذی جحد وكفر كلهم قد قهرهم الموت على الاثر فما بقی صغيرا ولا كبيرا ولا أنثى ولا ذكر قرضهم قارض الاعمار ومكور الليل على النهار اعلم أيها الواصل الى هذا المكان ممن رآنا أنه لا يغتر بشیء من الدنيا وحطامها فانها غدارة مكارة ودار بور وغرور فطوبى لعبد ذكر ذنبه وخشی ربه وأحسن المعاملة وقدم الزاد ليوم المعاد فمن وصل الى مدينتنا ودخلها وسهل الله عليه دخولها فيأخذ من المال ما يقدر عليه ولا يمس من فوق جسدی شيئا فانه ستر لعورتی وجهازی من الدنيا فليتق الله ولا يسلب منه شيئا فيهلك نفسه وقد جعلت ذلك


Arabian Nights. Bulak. 1863. Bulak. 1935. 3.
U.S Department of Education provided support for entering this text.
XML for this text provided by Trustees of Tufts University Medford, MA Perseus Project