Reading Mode Quiz Mode


book3
page218
1
المصبغة وحوائج الناس فيها فقالت صبيك قال وهو كذلك ثم أخذ صحنا ومكبة معه وراح يعمل الغداء هذا ما كان من أمر الصباغ وله كلام يأتی(وأما) ما كان من أمر العجوز فانها أخذت من العطار حوائج الصبية وابن التاجر ودخلت المصبغة وقالت لصبی الصباغ الحق معلمك وأنا لا أبرح حتى تأتيانی فقال لها سمعا وطاعة ثم أخذت جميع ما فيها واذا برجل حمار حشاش له اسبوع وهو بطال فقالت له العجوز تعال يا حمار فجاءها فقالت له هل انت تعرف ابنی الصباغ قال لها اعرفه قالت له هذا مسكين قد أفلس وبقی عليه ديون وكلما يحبس أطلقه ومرادنا ان نثبت اعساره وأنا رائحة أعطي الحوائج لأصحابها ومرادی أن تعطينی الحمار حتى أحمل عليه الحوائج للناس وخذ هذا الدينار كراءه وبعد ان أروح تأخذ الدسترة وتنزح بها الذی فی الخوابي ثم تكسر الخوابی والدنان لأجل اذا نزل كشف من طرف القاضی لا يجد شیء في المصبغة فقال لها ان المعلم فضله علی واعمل شیء لله فاخذت الحوائج وحملتها فوق الحمار وستر عليها الستار وعمدت الى بيتها فدخلت على بنتها زينب فقالت لها قلبی عندك يا أمي أی شیء عملت من المناصف فقالت لها أنا لعبت أربع مناصف على أربعة أشخاص ابن تاجر وامرأة شاويش وصباغ وحمار وجئت لك بجميع حوائجهم على حمار الحمار فقالت لها يا أمی ما بقيت تقدری ان تشقی فی البلد من الشاويش الذی أخذت حوائج امرأته وابن التاجر الذی عريته والصابغ الذی أخذت حوائج الناس من مصبغته والحمار صاحب الحمار فقالت آه يا بنتی انا ما احسب الا حساب الحمار فانه يعرفنی (واما) ما كان من امر المعلم الصباغ فانه جهز العيش باللحم وحمله على راس خادمه وفات على المصبغة فراى الحمار يكسر في الخوابی ولم يبق فيها قماش ولا حوائج وراى المصبغة خرابا فقال له ارفع يدك يا حمار فرفع يده الحمار وقال له الحمار الحمد لله على السلامة يا معلم قبلی عليك فقال له لأی شیء وما حصل لی فقال له صرت مفلساً وكتبوا حجة إعسارك فقال له من قال لك فقال امك قالت لی وامرتنی بكسر الخوابی ونزح الدنان خوفا من ألكشاف اذا جاء ربما يجد فی المصبغة شیء فقال الله يخيب البعيد ان امی ماتت من زمان ودق صدره بيده وقال يا ضياع مالی ومال الناس فبكى الحمار وقال يا ضيعة حماری ثم قال للصباغ يا صباغ هات لی حماری من أمك فتعلق الصباغ بالحمار وصار يكلمه ويقول احضر لی العجوز فقال له احضر لی الحمار فاجتمعت عليهما الخلائق وأدرك شهرزاد الصباح فسكتت عن الكلام المباح.
2
(وفی لیلة 643)قالت بلغنی أيها الملك السعيد أن الصباغ تعلق بالحمار والحمار تعلق بالصباغ وتضاربا وصار كل واحد منهما يدعی على صاحبه فاجتمعت عليهما الخلائق فقال واحد أي شیء الحكاية يا معلم محمد قال له الحمار أنا أحكی لكم الحكاية وحدثهم بما جرى له وقال انی اظن أني مشكور عند المعلم فدق صدره وقال لی أمی ماتت وانا الاخر أطلب حماری منه لانه عمل علی هذا المنصف لأجل ان يضيع حماری فقالت الناس يا معلم محمد وهذه أنت تعرفها لانك استأمنتها على المصبغة والذی فيها فقال لا أعرفها وانما سكنت عندی فی هذا اليوم هی وابنتها فقال واحد فی ذمتی ان الحمار في عهدة الصباغ فقيل له ما أصله فقال لان الحمار ما اطمأن وأعطى العجوز حماره إلا
3


Arabian Nights. Bulak. 1863. Bulak. 1935. 3.
U.S Department of Education provided support for entering this text.
XML for this text provided by Trustees of Tufts University Medford, MA Perseus Project