Reading Mode Quiz Mode


book3
page22
1
فجلسوا ثم ان الحية قالت لحاسب كريم الدين لا تخف منا يا أيها الشاب فانی أنا ملكة الحيات وسلطانتهن فلما سمع حاسب كريم الدين ذلك الكلام من الحية اطمأن قلبه ثم ان الحية أشارت الى تلك الحيات أن ياتوا بشیء من الاكل فاتوا بتفاح وعنب ورمان وفستق وبندق وجوز ولوز وموز وحطوه قدام حاسب كريم الدين ثم قالت له ملكة الحيات مرحبا بك يا شاب ما إسمك فقال لها اسمي حاسب كريم الدين فقالت له يا حاسب كل من هذه الفواكه فما عندنا طعام غيرها ولا تخف منا أبدافلما سمع حاسب هذا الكلام من الحية أكل حتى اكتفى وحمد الله تعالى فلما اكتفى من الال رفعوا السماط من قدامه ثم بعد ذلك قالت له ملكة الحيات أخبرنی یا حاسب من أین أنت ومن أين أتيت اى هذا المكان وما جرى لك فحكى لها حاسب ما جري لا بیه و کیف ولدته أمه وحطته فی المکتب و هو ابن خمس سنین ولم یتعلم شیئا من العلم وکیف حطته فی الصنعة وکیف اشترت أمه له الحمار وصاو حطابا وکیف لقی العجب العسل وکیف ترکه رفقاؤالحطابون فی الجب و را حوا وکیف نزل علیه العقرب و قتله و کیف وسع الشق الذی نزل منه العقرب و طلع من الجب و أتي الی الباب الحدید و فثحه حتی وصل الی ملکة الحیات التی یکلمهما ثم قال لها و هذه حکایتی من ألها الی آخرها و الله أعلم بما یحصل لی بعد هذا کله فلما سمعت ملکة الحیات حکایة حاسب کریم الدین من أولها الی آخرها قالت له ما یحصل لک الا کل خیر و أدرک ششهرزاد الصباح فسکتت عن الکلام المباح.
2
(وفی لیلة 464) قالت بلغنی أیها الملک السعیداأن ملکة الحیات لما سمعت حکایة حاسب کریم الدین من أولها الی آخرها قالت له ما یحصل لک الا کل خیر ولکن أرید منک یا حاسب أن تقعد عندی مدة من الزمن حتی أحکی لک حکایتی وأخرک بما جری لی من العجائب فقال لها سمعا وطا عة فیماتأمر ینی به فقالت له اعلم یا حاسب أنه کان بمدینة مصر ملک من بنی اسرائیل و کان له ولد اسمه بلوقیا وکان هذا الملک عالما عابدا مکبا علی قراءة کتب العلم فلما ضعف وأشرف علی الموت طلعت له أکا بردولته لیسلموا علیه فلما جلسوا عنده وسلموا علیه قال لهم يا قوم اعلموا أنه قددنا رحیلی من الدنیا الي الآخرة ومالی عندکم شیء أوصیکم به الا ابنی بلوقیا فاستو صوا به ثم قال أشهد أن لااله الا الله وشهق شهقة ففارقال الدنیارحمة الله علیه فجهزوه وغسلوه ودفنوه وأخر جوه خرجة عظیمة وجعلوا ولده بلوقیا سلطانا علیهم وکان ولده عادلا فی الرعیة واستراحت الناس فی زمانه فاتفق في بعض الایام أنه فتح خزائن أبیه لیتفر ج فیها ففتح خزانة من تلک الخزائن فوجد فیها صورة باب ففتحه ودخل فاذاهی خلوة صغیرة و فیها عمود من الرخام الا بیض وفوقه صندوق من الآبتوس فأخذه بلوقیا و فتحه فوجد فیه صندوقا آخر من الذهب ففتحه فرأي فیه کتابا ففتح الکتاب و قرأه فرأی فیه صفة محمد صلی علیه واله وسلم وانه یبعث فی آخر الزمان و هو سید الاولین والآخرین فلما قرأ بلوقیا هذا الکتاب وعرف صفات سیدنا محمد صلی علیه واله وسلم تعلق قلبه بحبه ثم ان بلوقیا جمع أکابر بنی اسرائیل من الکهان والا حبار والرهبان وأطلعهم علی ذالک الکتاب وقرأه.


Arabian Nights. Bulak. 1863. Bulak. 1935. 3.
U.S Department of Education provided support for entering this text.
XML for this text provided by Trustees of Tufts University Medford, MA Perseus Project