Reading Mode Quiz Mode


book3
page226
1
ومن الرجال معالم ومجاهل ومن النجوم غوامض ودراری
2
وأدرك شهرزاد الصباح فسكتت عن الكلام المباح.
3
(وففی لیلة 653)قالت بلغنی أيها الملك السعيد أن حسن شومان قال للجماعة من لعب عليكم وأعراكم فقالوا تعهدنا بعجوز نفتش عليها ولا اعرانا الا صبية مليحة فقال حسن شومان نعم ما فعلت بكم فقالوا هل أنت تعرفها يا حسن فقال أعرفها وأعرف العجوز فقالوا له أی شیء تقول عند الخليفة فقال شومان يا دنف نفض طوقك قدامه فان قال لك لای شیء ما قبضت عليها فقل أنا ما أعرفها والزم بها حسن شومان فان الزمنی بها فانا أقبضها وباتوا فلما اصبحوا طلعوا ديوان الخليفة فقبلوا الارض بين يديه فقال الخليفة أين العجوز يا مقدم أحمد فنفض طوقه فقال لاي شیء فقال أنا ما أعرفها والزم بها حسن شومان فانه يعرفها هی وبنتها وقال انها ما عملت هذه الملاعب طمعا فی حوائج الناس ولكن بيان شطارتها وشطارة بنتها لاجل ان ترتب لها راتب زوجها ولبنتها مثل راتب أبيها فشفع فيها شومان من القتل وهو يأتی بها فقال الخليفة وحيات أجدادی ان اعادت حوائج الناس عليها الامان وهی فی شفاعتك فقال شومان اعطنی الامان يا أمير المؤمنين فقال له هی في شفاعتك وأعطاه منديل الامان فنزل شومان وراح الی دلیله فصاح علیها فجاوبته بنتها زینب فقال لها أين أمك فقالت موجودة فقال قولی لها تجيء بحوائج الناس وتذهب معی لتقابل الخليفة وقد جئت لها بمنديل الامان فان كانت لا تجیء بالمعروف لاتلوم الا نفسها فنزلت دلیله وعلقت المحرمة فی رقبتهاوأعطته حوائج الناس مع حمار الحمار وفرس البدوی فقال لها شومان بقی ثياب كبيری وثياب جماعته فقالت والاسم الاعظم انی ما أعريتهم فقال صدقت ولكن هذا منصف بنتك زينب وهذه جميله عملتها وسار وهی معه الى ديوان الخليفة فتقدم حسن وعرض حوائج الناس على الخليفة وقدم دليله بين يديه فلما رآها أمر برميها فی بقعة الدم فقالت أنا فی جيرتك يا شومان فقام شومان وقبل أيادی الخليفة وقال له العفو أنت أعطيتها الامان فقال الخلیفة هی فی کرامتک تعالی یا عجوز ما اسمک فقالت اسمی دليله فقال ما أنت الا حيالة محتاله فلقبت بدليله المحتالة ثم قال لها لای شیء عملت هذه المناصف واتعبت قلوبنا فقالت أنا ما فعلت هذه الفعال بقصد الطمع فی متاع الناس ولكن سمعت بمناصف احمد الدنف التی لعبها فی بغداد ومناصف حسن شومان فقلت أنا الاخرى اعمل مثلها وقد رددت حوائج الناس اليهم فقام الحمار وقال شرع الله بينی وبينها فانها ما كفاها أخذ حماری حتى سلطت علی المزين المغربی فقلع اضراسی وكوانی فی أصداغی كيين وأدرك شهرزاد الصباح فسكتت عن الكلام المباح.
4
(وفی لیلة 654)قالت بلغنی أيها الملك السعيدان الحمار لما قام وقال شرع الله بينی وبينها فانها ما كفاها أخذ حماری حتى سلطت المزين فقلع اضراسی وكوانی فی اصداغی كيين امر الخليفة للحمار بمائة دينار وللصباغ بمائة دينار وقال انزل عمر مصبغك فدعوا للخليفة ونزلا وأخذ البدوی حوائجه وحصانه وقال حرام علی دخول بغداد وأكل الزلابية بالعسل وكل من كان له شیء أخذه
5


Arabian Nights. Bulak. 1863. Bulak. 1935. 3.
U.S Department of Education provided support for entering this text.
XML for this text provided by Trustees of Tufts University Medford, MA Perseus Project