Reading Mode Quiz Mode


book3
page301
1
هذا الوقت غير صواب لانه تحت يدك وفی حماك واسيرك ومتى طلبته وجدته وتفعل به ما تريد فاصبر يا ملك الزمان فان هذا قد دخل بستان ارم وتزوج بديعة الجمال بنت الملك شهيال وصار منهم واحد وجماعتك قبضوا عليه واتوا به اليك وما اخفى حلاه منهم ولا منك فاذا قتلته فان الملك شهيال يطلب ثاره منك ويعاديك ويأتيك بالعسكر من أجل بنته ولا مقدرة لك على عسكره وليس لك به طاقة فسمع منه ذلك وأمر بسجنه هذا ما جرى لسيف الملوك(وأما) ما كان من أمرست بديعة الجمال فانها لما اجتمعت بولدها شهيال ارسلت الجارية تفتش على سيف الملوك فلم تجده فرجعت الى سيدتها وقالت ما وجدته فی البستان فارسلت الى عمال البستان وسألتهم عن سيف الملوك فقالوا نحن رأيناه قاعدا تحت شجرة واذا بخمسة أشخاص من جماعة الملك الازرق نزلوا عنده وتحدثوا معه ثم انهم حملوه وسدوا فمه وطاروا به وراحوا فلما سمعت ست بديعة الجمال ذلك الكلام لم يهن عليها واغتاظت غيظاً شديدا وقامت على أقدامها وقالت لابنها الملك شهيال كيف تكون ملكا وتجيء جماعة الملك الازرق الى بستاننا ويأخذون ضيفنا ويروحون به سالمين وانت بالحياة وصارت تحرضه وتقول لا ينبغي ان يتعدى علينا أحد فی حياتك فقال لها يا أمی ان هذا الانسی قتل ابن الملك الازرق وهو جنی فرماه الله فی يده فكيف اذهب اليه وأعاديه من أجل الانسی فقالت له أمه اذهب اليه واطلب منه ضيفنا فان كان بالحياة وسلمه اليك فخذه وتعال وان كان قتله فامسك الملك الازرق بالحياة هو واولاده وحريمه وكل من يلوذ به من أتباعه وائتنی بهم بالحياة حتى اذبحهم بيدی وأخرب دياره وان لم تفعل ما أمرتك به لا اجعلك في حل من لبنی والتربية التی ربيتها لك تكون حراما وأدرك شهرزاد الصباح فسكتت عن الكلام المباح.
2
(وفی لیلة 727)قالت بلغنی أيها الملك السعيدان العجوز قالت لابنها شهيال اذهب الى الملك الازرق وانظر سيف الملوك فان كان باقيا بالحياة فهاته وتعال وان كان قتله فامسكه هو واولاده وحريمه وكل من يلوذبه وائتنی بهم بالحياة حتى اذبحهم بيدی وأخرب ملكه وان لم تذهب اليه وتفعل ما أمرتك به فلا اجعلك فی حل من لبنی وتكون تربيتك حراما فعند ذلك قام الملك شهيال وأمر عسكره بالخروج وتوجه اليه كرامة لامه ورعاية لخاطرها وخواطر أحبابها ولاجل شیء كان مقدرا في الازل ثم ان شهيال سافر بعسكره ولم يزالوا مسافرين حتى وصلوا الى الملك الازرق وتلاقى العسكران فانكسر الملك الازرق هو وعسكره وامسكوا أولاده كبارا وصغارا وأرباب دولته واكابرها وربطوهم وأحضروهم بين يدی الملك شهيال فقال له يا أزرق أين سيف الملوك الانسی الذی هو ضيفی فقال له الملك الازرق يا شهيال أنت جنی وأنا جنی وهل لأجل انسي قتل ولدی تفعل هذه الفعال وهو قاتل ولدي وحشاشة كبدی وكيف عملت هذه الاعمال كلها واهرقت دم كذا وكذا الف جنی فقال له خل عنك هذا الكلام فان كان هو بالحياة فاحضره وأنا أعتقك وأعتق كل من قبضت عليه من أولادك وان كنت قتلته فانا أذبحك أنت وأولادك فقال له الملك الازرق يا ملك هل هذا أعز عليك من ولدی فقال له الملك شهيال وان ولدك ظالم لكونه يخطف أودلا الناس وبنات الملوك


Arabian Nights. Bulak. 1863. Bulak. 1935. 3.
U.S Department of Education provided support for entering this text.
XML for this text provided by Trustees of Tufts University Medford, MA Perseus Project