Reading Mode Quiz Mode


book3
page305
1
ثلاثة اوراق بالوزن المصری وبعد أن يفرغ ما فی هذه الورقة اعمل لك غيره فاخذ حسن الورقة فراى فیهاشيئا اصفر انعم من الاول فقال يا سيدی ما اسم هذا وأين يوجد وفي أی شیء يعمل فضحك الاعجمی من طمع حسن وقال له عن أی شيء تسأل اعمل وانت ساكت واخرج طاسه من البيت اقطعها والقاها فی البودقة ورمى عليها قليل من الذی فی الورقة فصارت سبيكة من الذهب الخالص فلما رآى حسن ذلك فرح فرحا شديدا وصار متحيرا فی عقله مشغولا بتلك السبيكه فأخرج صرة من رأسه بسرعة وقطعها ووضعها فی قطعة من الحلوى وقال له يا حسن انت بقيت ولدی وصرت عندی اعز من روحی ومالی وعندی بنت ازوجك بها فقال حسن انا غلامك ومهما فعلته معي كان عند الله تعالى فقا الاعجمی يا ولدی طول بالك وصبر نفسك يحصل لك الخير ثم ناوله القطعة الحلوى فاخذها وقبل يده ووضعها فی فمه وهو لا يعلم ما قدر له فی الغيب ثم بلع قطعة الحلوى فسبقت رأسه ورجليه وغاب عن الدنيا فلما رآه الاعجمی وقد حل به البلاء فرح فرحا شديدا وقام على اقدام وقال وقعت يا علق يا كلب العرب فی عوام كثيرة افتش عليك حتى حصلتك يا حسن وأدرک شهرزاد الصباح فسکتت عن الکلام المباح.
2
(وفی لیلة 730)قالت بلغنی أيها الملك السعيدان حسنا الصائغ لما أكل قطعة الحلوى التی أعطاها له الاعجمی ووقع منها على الارض مغشيا عليه فرح الاعجمي وقال له لی أعوام كثيرة وأنا افتش عليك حتى حصلتك ثم أن الاعجمی شد وسطه وكتف حسنا وربط رجليه على يديه وأخذ صندوقا واخرج منه الحوائج التی كانت فيه ووضع حسنا فيه وقفله عليه وفرغ صندوقا آخر وحط فيه جميع المال الذی عند حسن والسبائك الذهب التی عملها أولا وثانيا وقفله ثم خرج يجری الى السوق واحضر حمالا حمل الصندوق وتقدم الى المركب الراسية وكانت ذلك المركب مهيأة للاعجمی وريسها منتظر فلما نظره بحريته أتوا اليه وحملوا الصندوقين ووضعوهما فی المركب وصرخ الاعجمی على الريس وعلى جميع البحرية وقال لهم قوموا قد انقضت الحاجة وبلغنا المراد فصرخ الريس على البحرية قال لهم اقلعوا المراسی وحلوا القلوع وصار المركب بريح طيبة هذا ما كان من أمر الاعجمی(وأما)ما کان من امرام حسن فانها انتظرته الى العشاء فلم تسمع له صوتا ولا خبراجملة دفیه فجاءت الى البيت فرأته مفتوحا ولم تر فيه أحدا ولم تجد الصناديق ولا المال فعرفت أن ولدها قد فقد ونفذ فيه القضاء فلطمت على وجهها وشقت أثوابها وصاحت ولولت وصارت تقول واولداه واثمرة فؤاداه ثم انشد هذه الابیات
3
لقد صبری ثم زاد تماملی وزا دنجیبی بعد کم وتعللی ولا صبرلی والله بعد فراقکم وکیف اصطباری بعد فرقة أملی وبعد حبیبی کیف التذبالکری ومن الذي ینها بعیش التذلل رحلت فأوحشت الدیار وأهلها وکدرت من صفوی مشارب منهلی....کنت معینی فی الشدائد کلها وعزي وجاهی فی الوری وتوسلی


Arabian Nights. Bulak. 1863. Bulak. 1935. 3.
U.S Department of Education provided support for entering this text.
XML for this text provided by Trustees of Tufts University Medford, MA Perseus Project