Reading Mode Quiz Mode


book3
page47
1
الصباح فسكتت عن الكلام المباح.
2
(وفی لیلة491) قالت بلغنی أيها الملك السعيد ان جانشاه لما سأل اليهودی عن مجیء القافلة قال له تأتی فی السنة القابلة فلما سمع جانشاه كلامه بكى بكاء شديدا وحزن على نفسه وعلى مماليكه وعلى فراق امه وأبيه وعلى ما جرى له فی سفره فقال له اليهودی لا تبك يا شاب واقعد عندنا حتى تأتی القافلة ونحن نرسلك معها الى بلادك فلما سمع جانشاه ذلك الكلام قعد عند اليهودی مدة شهرين وصار فی كل يوم يخرج الى ازقة المدينة ويتفرج فيها فاتفق انه خرج على عادته يوما من الايام ودار فی شوارع المدينة يميناً وشمالا فسمع رجلا ينادی ويقول من يأخذ الف دينار وجارية حسناء بديعة الحسن والجمال ويعمل لي شغلا من وقت الصباح إلى الظهر فلم يجبه أحد فلما سمع جانشاه كلام المنادی قال فی نفسه لولا أن هذا الشغل خطر ما كان صاحبه يعطی الف دينار وجارية حسناء فی شغل من الصبح إلى الظهر ثم أن جانشاه تمشى الي المنادی وقال له أنا اعمل هذا الشغل فلما سمع المنادی من جانشاه هذا الكلام أخذه وأتى به الى بيت التاجر فدخل هو وجانشاه هذا البيت فوجده بيتا عظيما ووجد هناك رجلا يهوديا تاخرا جالسا على كرسی من الأبنوس فوقف المنادی قدامه وقال له أيها التاجر ان لی ثلاثة شهور وأنا أنادی فی المدينة فلم يجبنی أحد الا هذا الشاب فلما سمع التاجر كلام المنادی رحب بجانشاه وأخذه ودخل به إلى مكان نفيس وأشار الى عبيده أن يأتوا له بالطعام فمدوا له السماط وأتوا بانواع الاطعمة فاكل التاجر وجانشاه وغسلا أيديهما وأتوا بالمشروب فشربا ثم ان التاجر قام وأتي لجانشاه بكيس فيه الف دينار وأتي له بجارية بديعة الحسن والجمال وقال له خذ هذه الجارية وهذا المال فی الشغل الذی تعمله فاخذ جانشاه الجارية والمال وأجاس الجارية بجانبه وقال له التاجر فی غد اعمل لنا الشغل ثم ذهب التاجر من عنده ونام جانشاه هو والجارية فی تلك الليلة ولما أصبح الصباح راح إلى الحمام فامر التاجر عبيده أن ياتوا له ببدلة من الحرير فاتوا له ببدلة نفيسة من الحرير وصبروا حتى خرج من الحمام وألبسوه البدلة وأتوا به الى البيت فامر التاجر عبيده أن ياتوا بالجنك والعود والمشروب فاتوا اليهما بذلك فشربا ولعبا وضحكا إلى أن مضى من الليل نصفه وبعد ذلك ذهب التاجر الى حريمه ونام جانشاه مع الجارية الى وقت الصباح ثم راح الى الحمام فلما رجع من الحمام جاء اليه التاجر وقال انی أريد أن تعمل لنا الشغل فقال جانشاه سمعا وطاعة فأمر التاجر عبيده أن ياتوا ببغلتين فاتوا ببغلتين فركب بغلة وأمر جانشاه أن يركب البغلة الثانية فركبها ثم أن جانشاه والتاجر سارا من وقت الصباح الى وقت الظهر حتى وصلا الى جبل عال ما له حد فی العلو فنزل التاجر من فوق ظهر البغلة وأمر جانشاه أن ينزل فنزل جانشاه ثم أن التاجر ناول جانشاه سكينا وحبلا وقال له أريد منك أن تذبح هذه البغلة فشمر جانشاه ثيابه وأتى الى البغلة ووضع الحبل فی أربعتها ورماها على الارض وأخذ السكين وذبحها وسلخها وقطع أربعتها ورأسها وصارت كوم لحم فقال له التاجر أمرتك أن تشق بطنها وتدخل فيه وأخيط عليك وتقعد هناك ساعة من الزمان ومهما تراه فی بطنها فاخبرنی به فشق جانشاه بطن البغلة ودخله وخيطها عليه التاجر


Arabian Nights. Bulak. 1863. Bulak. 1935. 3.
U.S Department of Education provided support for entering this text.
XML for this text provided by Trustees of Tufts University Medford, MA Perseus Project