Reading Mode Quiz Mode


book3
page53
1
وقت العصر ثم يذهبن لى بلادهن فقال له جانشاه وأين بلادهن فقال له الشيخ نصر والله يا ولدی ما أعلم أين بلادهن ثم أن الشيخ نصر قال له قم معی وقو نفسك حتى أرسلك الى بلادك مع الطيور وخل عنك هذا العشق فلما سمع جانشاه كلام الشيخ نصر صرخ صرخة عظيمة ووقع مغشيا عليه فلما أفاق قال له يا والدي أنا لا أريد الرواح الى بلادی حتي أجتمع بهؤلاء البنات واعلم يا والدی أنی ما بقيت أذكرأهلی ولو أموت بين يديك ثم بكى وقال أنا رضيت بان أنظر وجه من عشقتها ولو فی السنة مرة واحدة ثم صعد الزفرات وأنشد هذه الابيات
2
لیت الخیال علی الاحباب ما طرقا ولیت هذاالهوی للناس ماخلقا لولا حرارة قلبی من تذکرکم ماسال دمعي علی خدی ولااندافقا أصبر القلب فی یومی ولیلته وصار جسمي بنار الحب محترقا
3
وأدرك شهرزاد الصباح فسكتت عن الكلام المباح.
4
(وفی لیلة497) قالت بلغنی أیها الملک السعید أن جانشاه ملا فرغ من شعره وقع علی رجلی الشیخ نصروقبلهما بکی بکاءشدید اوقال له ارحمنی یرحمک الله واعیننی علی بلوتي یعینک الله فقال له الشیخ نصر یاولدی والله لااعرف هؤلاء البنات ولا ادری أین بلادهن ولکن یاولدی حیث تولعت باحداهن فاقعد عندی الی مثل هذا العام لا نهن یأتین فی السنة القابله فی مثل هذا الیوم فاذا قربت الایام التی یأتین فیها فکن فی البستان تحت شجرة حین ینزلن البحیرة و یسبحن فیها ویلعبن و یبعدن عن ثیابهن فهذ ثیاب التی ترید ها منهن فاذا نظرتک یطلعن علی البر لیلبسن ثیابهن وتقول لک التی أخذت ثیابها بعذوبة کلام وحسن ابتسام اعطنی ثیابی یا اخیي حتی البسها واسنتر بها ومتی قبلت کلامها واعطیتها ثیابها فانک لاتبلغ مرادک منها أبدا بل تلبس ثیابها وتروح الی اهلها ولا تنظرها بعد ذلک أبدا فاذا ظرفت بثیابها فاحفظها وحطها تحت ابطک ولاتعطها ایاها حتی ارجع من ملا قاة الطیور واوفق بینک وبینها وارسلک الی بلادک وهی معک وهذاالذی اقدر علیه یاولدی لاغیر.وادراک شهرزاد الصباح فسکتت عن الکلام المباح.
5
(وفی لیلة 498)قالت بلغنی ایهاالملک السعیدان الشیخ نصر قال لجانشاه احفظ ثیاب التی تریدها ولا تعطها ایاها حتی ارجع من ملاقات الطیور واوفق بینک وبینها وارسلک الي بلادک وهی معک وهذا الذی أقدر علیه یا ولدی الغیر فلما سمع جانشاه کلام الشیخ نصر اطمأن قلبه وقعد عنده الی ثانی عام وصار یعد الماضی من الایام التي تأتی الطیور عقبها فلما جاء میعاد مجیء الطیور التي الشیخ نصر الی جانشاه وقال له اعمل بالوصیة التی اوصیتک یها من أمر ثیاب البنات فاننی ذاهب الی ملاقات الطیور فقال جانشاه سمعا وطاعة لامرک یا ولدی أثم ذهب الشیخ نصر الي ملا قات الطیور و بعد ذها به قام جانشاهوتمشی حتي دخل البستان واختفی تحت شجرة بحیث لایراه أحد وقعد أول یوم وثانی یوم وثالث یوم فلم تأت الیه البنات فقلق وصار فی بکاء وانین ناشیء عن قلب حزین ولم یزل یبکی حتی اغمی علیه ثم بعد ساعته افاق وجعل ینظر تارة الی.


Arabian Nights. Bulak. 1863. Bulak. 1935. 3.
U.S Department of Education provided support for entering this text.
XML for this text provided by Trustees of Tufts University Medford, MA Perseus Project