Reading Mode Quiz Mode


book3
page84
1
سمحت لي نفسی بالسفر في البحر فنزلت المركب وانحدرت الي مدينة البصرة مع جماعة من التجار وسرنا فی البحر ايام وليال وقد مررنا بجزيرة بعد جزيرة ومن بحر الى بحر ومن بر الي بر وفی كل مكان مررنا به نبيع ونشتری ونقايض بالبضائع فيه وقد انطلقنا في سير البحر الي ان وصلنا الى جزيرة كأنها روضة من رياض الجنة فارسى بنا صاحب المركب على تلك الجزيرة ورمى مراسيها وشد السقالة فنزل جميع من كان فی المركب فی تلك الجزيرة وعملوا لهم كوانين وأوقدوا فيها النار واختلفت أشغالهم فمنهم من صار يطبخ ومنهم من صار يغسل ومنهم من صار يتفرج وكنت أنا من جملة المتفرجين فی جوانب الجزيرة وقد اجتمعت الركاب على أكل وشرب ولهو ولعب فبينما نحن على تلك الحالة واذا بصاحب المركب واقف على جانبها وصاح باعلى صوته يا ركاب السلامة اسرعوا واطلعوا إلى المركب وبادروا إلى الطلوع واتركوا أسبابكم واهربوا بارواحكم وفوزوا بسلامة أنفسكم من الهلاك فان هذه الجزيرة التی أنتم عليها ما هی جزيرة وانما هی سمكة كبيرة رست فی وسط البحر فبنى عليها الرمل فصارت مثل الجزيرة وقد نبتت عليها الاشجار من قديم الزمان فلما أوقدتم عليها النار أحست بالسخونة فتحركت وفی هذا الوقت تنزل بكم فی البحر فتغرقون جميعا فاطلبوا النجاة لانفسكم قبل الهلاك وأدرك شهرزاد الصباح فسكتت عن الكلام المباح.
2
(وفی لیلة 527) قالت بلغنی أيها الملك السعيد أن ريس المركب لما صاح على الركاب وقال لهم اطلبوا النجاة لانفسكم واتركوا الاسباب ولما سمع الركاب كلام ذلك الريس أسرعوا وبادروا بالطلوع الى المركب وتركوا الاسباب وحوائجهم ودسوتهم وكوانينهم فمنهم من لحق المركب ومنهم من لم يلحقه وقد تحركت تلك الجزيرة ونزلت إلى قرار البحر بجميع ما كان عليها وانطبق عليها البحر العجاج المتلاطم بالامواج وكنت أنا من جملة من تخلف فی الجزيرة فغرقت فی البحر مع جملة من غرق ولكن الله تعالى أنقذنی ونجانی من الغرق ورزقنی بقطعة خشب كبيرة من القطع التی كانوا يغسلون فيها فمسكتها بيدی وركبتها من حلاوة الروح ورفست فی الماء برجلی مثل المجاذيف والامواج تلعب بي يمينا وشمالا وقد نشر الريس قلاع المركب وسافربالذين طلع بهم فی المركب ولم يلتفت لمن غرق منهم ومازلت أنظر الى تلک المركب حتى خفيت عن عينی وأيقنت بالهلاك ودخل علی الليل وأنا على هذه الحالة فمكثت على ما أنا فيه يوما وليلة وقد ساعدنی الريح والامواج الى أن رست بی تحت جزيرة عالية وفيها أشجار مطلة على البحر فمسكت فرعا من شجرة عالية وتعلقت به بعدما أشرفت على الهلاك وتمسكت به إلى أن طلعت الى الجزيرة فوجدت فی رجلی خدلا وأثر أكل السمك فی بطونهما ولم أشعر بذلك من شدة ما كنت فيه من الكرب والتعب وقد ارتميت فی الجزيرة وأنا مثل الميت وغبت عن وجودي وغرقت فی دهشتی ولم أزل على هذه الحالة الى ثانی يوم وقد طلعت الشمس علی وانتبهت فی الجزيرة فوجدت رجلی قد ورمتا فسرت حزينا على ما أنا فيه فتارة أزحف وتارة أحبی على ركبی وكان فی الجزيرة فواكه كثيرة وعيون ماء عذب فصرت آكل من تلك الفواكه ولم أزل على هذه الحالة مدة أيام وليال فتنعنشت نفسی وردت لی روحي


Arabian Nights. Bulak. 1863. Bulak. 1935. 3.
U.S Department of Education provided support for entering this text.
XML for this text provided by Trustees of Tufts University Medford, MA Perseus Project