Reading Mode Quiz Mode


book4
page175
1
من أجلها هی سؤال وجواب فقال له الغلام الف سمع والف طاعة لامر الملك ثم سار معه حتى وصل اليه فلما صار بين يديه سجد لله ودعا للملك بعد أن سلم عليه فرد الملك عليه السلام وأمره بالجلوس فجلس.وادرك شهرزاد الصباح فسكتت عن الكلام المباح
2
فی لیلة 922)قالت بلغنی أيها الملك السعيد ان الغلام لما جاء الى الملك وسلم عليه امره بالجلوس فجلس فقال له هل تعرف من تكلم معك بالامس قال الغلام نعم قال له فأين هو فاجابه بقوله هو الذی يكلمنی فی هذا الوقت فقال له الملك لقد صدقت بها الحبيب ثم امر الملك بوضع كرسی بجانب كرسيه وأجلسه عليها وامر باحضار اكل وشرب ثم امتزجا فی الحديث الى أن قال للغلام انك ايها الوزير حدثتنی بالامس حديثا وذكرت فيه ان معك حيلة تدفع بها عنا كيد ملك الهند فما هی الحيلة وكيف التدبير فی دفع شره فاخبرنی لكی اجعلك أول من يتكلم معي فی الملك واصطفيك وزير الی واكون تابعا لرأيك فی كل ما اشرت به علی واجيزك جائزة سنية فقال له الغلام حائزتك لك ايها الملك والملك والمشورة والتدبير عند نسائك اللاتی اشرن عليك بقتل والدي شماس مع بقية الوزراء فلما سمع الملك منه ذلك خجل وتنهد وقال ايها الولد الحبيب وهل شماس والدك كما ذكرت فاجابه الغلام قائلا أن شماسا والدی حقا وانا ولده صدقا فعند ذلك خشع الملك ودمعت عيناه واستغفر الله وقال ايها الغلام أنی فعلت ذلك بجهلی وسوء تدبير النساء وكيده هن اسالك أن تكون متسامحا لی واني جاعلك فی موضع ابيك واعلى مقاما من مقامه واذا زالت هذه النقمة النازلة بنا طوقتك بطوق الذهب واركبتك اعز مركوب وإمرت المنادی أن ينادی قدامك قائلا هذا الولد العزيز صاحب الكرسی الثانی بعد الملك واما ما ذكرت من امر النساء فانی اضمرت الانتقام منهن ورجلته فی الوقت الذی يريده الله تعالى فاخبرنی بما عندك من التدبير ليطمئن قلبی فاجابه الغلام قائلا اعطنی عهدا أنك لا تخالف رأيي فيما اذكر لك وانی اكون مما اخشاه فی امان فقال له الملك هذا عهد الله بينی وبيتك انی لا اخرج عن كلامك وانك عندی صاحب المشورة ومهما امرتنی به فعلته والشاهد بينی وبينك على ما اقول هو الله تعالى فعند ذلك انشرح صدر الغلام واتسع عنده مجال الكلام فقال ايها الملك أن التدبير والحيلة عندي انك تنظر الوقت الذی يحضر لك فيه الساعی طالب الجواب بعد المهلة التی امهلته اياها فاذا حضر بين يديك وطلب الجواب فادفعه عنك وامهله الى يوم آخرفعند ذلك يعتذر اليك أن ملكه حدد عليه اياما معلومة فيراجعك فی كلامك فاطرحه وامهله الى يوم آخر ولا تعين له ذلك اليوم فيخرج من عندك غضبان ويتوجه الى وسط المدينة ويتكلم جهرا بين الناس ويقول يا اهل المدينة انی ساعي ملك الهند الاقصى وهو صاحب بأس شديد وعزم يلين له الحديد قد ارسلنی بكتاب الى ملك هذه المدينة وجدد لی ايام وقال لی أن لم تحضر عقب الايام التی حددتها لك حلت بك نقمتی وها أنا جئت الى ملك هذه المدينة واعطيته الكتاب فلما قرأه امهلنی ثلاثة أيام ثم لم يعطنی جواب ذلك الكتاب فأجتبه الى ذلك لطفا به ورعاية لخاطره وقد مضت الثلاثة ايام واتيت اطلب منه الجواب فامهلنی الى يوم آخر وانا ليس عندی صبرا فها أنا منطلق الى سيدی


Arabian Nights. Bulak. 1863. Bulak. 1935. 4.
U.S Department of Education provided support for entering this text.
XML for this text provided by Trustees of Tufts University Medford, MA Perseus Project