Reading Mode Quiz Mode


book4
page20
1
فان غاب أحبابی فلا عيش بعدهم وان رجعوا يا فرحتی ومسرتی
2
فوالله لم ينفض دمعی من البكا على فقدهم بل عبرة بعد عبرة
3
فلما سمع الشيخ عبد القدوس انشاده وكلامه علم أنه لا يرجع عن مراده وان الكلام لا يؤثر فيه وتيقن أنه لا بد أن يخاطر بنفسه ولو تلفت مهجته فقال اعلم يا ولدی ان جزائر واق الواق سبع جزائر فيها عسكر عظيم وذلك العسكر كله بنات أبكار وسكان الجزائر الجوانية شياطين ومردة وسحرة وارهاط مختلفة وكل من دخل أرضهم لا يرجع وما حصل اليهم أحد قط ورجع فبالله عليك ان ترجع الى أهلك من قريب واعلم ان البنت التی قصدتها بنت ملك هذه الجزائر كلها وكيف تقدر أن تصل اليها فاسمع منی يا ولدی ولعل الله يعوضك خيرا منها فقال والله يا سيدی لو قطعت فی هواها أربا أربا ما ازددت الا حبا وطربا ولا بد من رؤية زوجتی وأولادي والدخول فی جزائر واق الواق وان شاء الله تعالی ما ارجع الا بها وبأولادی فقال له الشيخ عبد القدوس حينئذ لا بد لك من السفر فقال نعم وانما أريد منك الدعاء بالاسعاف والاعانة لعل الله يجمع شملی بزوجتی وأولادی عن قريب ثم بكى من عظم شوقه وأنشد هذه الابيات
4
أنتم مرادي وأنتم أحسن البشر أحلكم فی محل السمع و البصر
5
ملکتم القلب منی و هو منزلکم وبعد سادتي أصبحت فی کدر
6
فلا تظنوا انتقالی عن محبتكم فحبكم صير المسكين فی حذر
7
غبتم فغاب سروری بعد غيبتكم واصبح الصفو عندی غاية الكدر
8
تركتمونی اراعی النجم من الم أبكی بدمع يحاكی هاطل المطر
9
يا ليل طلت على من بات فی قلق من شدة الوجد يرعي طلعة القمر
10
إن جزت يا ريح حيا فيه قد نزلوا بلغ سلامي لهم فالعمر فی قصر
11
وقل لهم بعض ما لاقيت من ألم ان الاحبة لا يدرن عن خبری
12
فلما فرغ حسن من شعره بكى بكاء شديدا حتى غشی عليه فلما أفاق قال له الشيخ عبد القدوس يا ولدي ان لك والدة فلا تذقها ألم فقدك فقال حسن للشيخ والله يا سيدي ما بقيت ارجع الا بزوجتي أو تدركنی منيتي ثم بكى وناح وأنشد هذه الابيات
13
وحق الهوى ما غير البعد عهدكم وما أنا بمن للعهود يخون
14
وعندی من الاشواق ما لو شرحته الى الناس قالوا قد عراه جنون
15
فوجد وحزن وانتحاب لوعة ومن حاله هذا فكيف يكون
16
فلما فرغ من شعره علم الشيخ أنه لا يرجع عما هو فيه ولو ذهبت روحه فناوله الكتاب ودعا له وأوصاه بالذی يفعله وقال له قد أكدت لك فی الكتاب على أبی الريش ابن بلقيس بنت معين فهو شيخي ومعلمی وجميع الانس والجن يخضعون له ويخافون منه ثم قال له توجه على بركة الله تعالى فتوجه و ارخى عنان الحصان فطار به اسرع من البرق ولم يزل حسن مسرعا بالحصان مدة عشرة أيام حتى


Arabian Nights. Bulak. 1863. Bulak. 1935. 4.
U.S Department of Education provided support for entering this text.
XML for this text provided by Trustees of Tufts University Medford, MA Perseus Project