Reading Mode Quiz Mode


book4
page251
1
لیال فاعزمه مرة ثالثة فتوجه اليه وعزمه واخذه ودخل به الى القاعة فلما تعشيا وصليا العشاء اذ بالجارية دخلت واعطت كل واحد فنجانا فشرب سيدها ورقد واما قمر الزمان فانه لم يشرب فقالت له الجارية أما تشرب يا سيدی فقال لها انا عطشان هات القلة فذهبت لتجيء اليه بالقلة فكب الفنجان وراء المخدة ورقد فلما رجعت الجارية رأته راقدا فاخبرت سيدتها بذلك وقالتا انه لما شرب الفنجان رقد فقالت الصبية في نفسها ان موته احسن من حياته ثم أخذت سكينا ماضية ودخلت عليه وهي تقول ثلاث مرات وانت لم تلحظ الاشارة يا احمق الآن أشق بطنك فلما رآها مقبلة عليه وفي يدها السكين فتح عينيه وقام ضاحكا فقالت له ما فهمت هذه الشارة بفطنتك بل بدلالة ما کره فاخبرني من اين لك هذه المعرفة قال من عجوز وجرى لی معها كذا وكذا وأخبرها بالخبر فقالت له فی غد اخرج من عندنا ورح الى العجوز وقل لها هل بقی معك من الحيل زيادة عن هذا المقدار فان قالت لك معی فقل لها اجتهدی فی الوصول اليها جهارا وأن قالت ما لی مقدرة وهذا آخر ما معي فاتركها عن بالك وفی ليلة غد یأتي زوجی و یعزمك فتعال معه واخبرنی و انا أعرف بقیة التدبیر فقال لا بأس ثم بات معها بقية الليلة على ضم وعناق وأعمال حرف الجر بانفاق واتصال الصلة بالموصول وزوجها كتنوين الاضافة معزول ولم يزالا على هذه الحالة الى الصباح ثم قالت انا ما يكفينی منك ليلة واحدة ولا يوم ولا شهر ولا سنة وانما قصدی ان اقيم معك بقية العمر ولكن اصبر حتى اعمل لك مع زوجی حيلة تحير ذوی الالباب ونبلغ بها الآرب وادخل عليه الشك حتى يطلقنی واتزوج بك وأروح معك الى بلادك وانقل جميع ماله وذخائره عندك واتحيل لك على خراب دياره ومحو آثاره ولكن اسمع كلامی وطاوعنی فيما اقوله لك ولا تخالفنی فقال سمعا وطاعة وما عندی خالف فقالت له رح الى الخان وان جاء زوجی وعزمك فقل له يا اخی ان ابن آدم ثقيل ومتى أكثر التردد اشمأز منه الكريم والبخيل وكيف أروح عندك كل ليلة وارقد أنا وانت فی القاعة فان كنت أنت لا تغتاظ منی فربما يغتاظ حريمك منی بسبب منعك عنه فان كان مرادك عشرتی فخذ لی بيتا بجانب بيتك وتبقى انت تسهر عندی الى وقت النوم وانا تارة اسهر عندك الي وقت النوم ثم اروح الى منزلی وانت تدخل حريمك وهذا الرأی أحسن من حجبك عن حريمك كل ليلة فانه بعد ذلك يأتی الى ويشاورنی فاشير عليه ان يخرج جارنا فان البيت الذی هو ساكن فيه بيتنا والجار ساكن بالكراء ومتى اتيت البيت يهون الله علينا بقية تدبيرنا ثم انها قالت له رح الآن وافعل كما أمرتك فقال لها سمعا وطاعة ثم تركته وراحت وهو جعل نفسه نائما وبعد مدة اتت الجارية فنبهتهما فلما أفاق الجوهری قال يا تاجر لعل الناموس شوش عليك قال لا فقال الجوهری لعلك اعتدت عليه ثم فطرا شربا القهوة وخرجا اى اشغالهما وتوجه قمر الزمان الى العجوز واخبرهما بما جرىوأدرك شهرزاد الصباح فسكتت عن الكلام المباح
2
(وفی ليلة968)قالت بلغنی أيها الملك السعيد ان قمر الزمان لما توجه الى العجوز واخبرهما بما جرى وقال له انها قالت لی كذا وكذا وقلت لها كذا وكذا فهل عندك أكثر من هذا التدبير حتى


Arabian Nights. Bulak. 1863. Bulak. 1935. 4.
U.S Department of Education provided support for entering this text.
XML for this text provided by Trustees of Tufts University Medford, MA Perseus Project