Reading Mode Quiz Mode


book4
page270
1
قماشا ملونا من سائر انواع القماش الهندی والرومی والخراساني وغیر ذلك وخلف لنا ستین الف دینارفلما مات أبونا غسلناه وعملنا له مشهدا عظیما ودفناه وذهب لرحمة مولاه وعملنا له عتاقة وختمات وتصدقنا علیه الى تمام الاربعین یوما ثم انی بعد ذلك جمعت التجار واشراف الناس وعملت لهم یوما عظیما وبعد ما اكلوا قلت لهم یا تجار ان الدنیا فانیة والآخرة باقیة وسبحان الدائم بعد فناء خلقه هل تعلمون لای شیء جمعتكم فی هذا الیوم المبارك عندی قالوا سبحان علام الغیوب فقلت لهم ان ابی مات عن جملة من المال وانا خائف ان یكون علیه تبعة لاحد من دین أو رهن أو غیر ذلك ومرادی خلاص ذمة أبی من حقوق الناس فمن كان له علیه شیء فلیقل ان لی علیه كذا وكذا وانا أورده لاجل براءة ذمة أبی فقال لي التجار یا عبد الله ان الدنیا لا تغنی عن الآخرة ولسنا أصحاب باطل وكل منا یعرف الحلال والحرام ونخاف من الله تعالى ونتجنب أكل مال الیتیم ونعلم ان اباك رحمة الله علیه كان دائما یبقى ماله عند الناس ولا یخلی فی ذمته شیئا الى احد ونحن كنا دائما نسمعه وهو یقول أنا خائف من متاع الناس ودائما كان یقول في دعائه الهي أنت ثقتی ورجائی فلا تمتنی وعلی دین وكان من جملة طباعه انه اذا كان لاحد علیه شیء فانه یدفعه له من غیر مطالیة واذا كان له على أحد شیء فانه لا یطالبه ویقول له على مهلك وان كان فقیرا یسامحه ویبری ذمته وان لم یكن فقیرا ومات یقول سامحه الله مما لی عنده ونحن كلنا نشهد انه لیس لاحد عنده شیء فقالت بارک الله فیکم ثم انی التفت الى اخوي هذین وقلت لهما یا اخوی ان ابانا لیس علیه لاحد شیء وقد حلف لنا هذا المال والقماش والبیت والدكان ونحن ثلاثة اخوة كل واحد منا یستحق ثلث هذا الشیءفهل نتفق على عدم القسمة ویستمر مالنا مشتركا بیننا ونأكل سواء ونشرب سواء نقسم القماش والاموال ویأخذ كل واحد منا حصته فابیا الا القسمة ثم التفت الى الكلبین وقال لهما هل جرى ذلك یا اخوی فنكسا رؤسهما وغمضا عیونهما كأنها قال نعم ثم انه قال فاحضرت قساما من طرف القاضی یا امیر المؤمنین فقسم بیننا المال والقماس وجمیع ما خلفه لنا أونا وجعلوا البیت والدكان من قسمی في نظیر بعض ما استحقه من الاموال ورضینا بذلك وصار البیت والدكان فی قسمي وهما أخذا قسمهما مالا وقماشا ثم اني فتحت دكانا ووضعت فیه القماس واشتریت بجانب من المال الذی خصنی زیادة على البیت والدكان قماشا حتى ملات الدكان وقعدت ابیع واشتری واما الخوی فانهما اشتریا قماشا واكتریا مركبا وسافرا فی البحر الى بلاد الناس فقلت الله یساعدهما وانا رزقی یأتینی ولیس للراحة قیمة ودمت على ذلك مدة سنة كاملة ففتح الله علی وصرت اكتسب مكاسب كثیرة حتى صار عندی مثل الذی تركه لنا ابونا فاتفق لی یوما من الایام اننی كنت جالسا فی الدكان وعلی فروتان احدهما سمور والاخری سنجاب لان ذلك الوقت كان فی فصل الشتاء فی اوان اشتداد البرد فبینما انا كذلك واذا بأخوی یمد اقبلا وعلى بدن كل منهما قمیص خلق من غیر زیادة وشفاههما من البرد و هما ینتفضان فلما رایتهما عسر علی ذلك وحزنت علیهما وادرك شهر زاد الصباح فسكتت عن الكلام المباح
2


Arabian Nights. Bulak. 1863. Bulak. 1935. 4.
U.S Department of Education provided support for entering this text.
XML for this text provided by Trustees of Tufts University Medford, MA Perseus Project