Reading Mode Quiz Mode


book4
page30
1
فيا قلبی عليهم ذاب غراما وجودی بالمدامع يا عيونی
2
وادرك شهرزاد الصباح فسكتت عن الكلام المباح
3
(وفی لیلة760) قالت بلغنی ايها الملك السعيد أن العجوز لما قالت لحسن بالله عليك يا ولدی ان تسمع كلامي وتختار لك واحدة من هؤلاء البنات غير زوجتك وترجع الى بلادك من قريب سالما فاطرق رأسه وبكی بكاء شديدا فانشد الابيات المذكوره فلما فرغ من شعره بكی حتى غشی عليه فما زالت العجوز ترش على وجهه الماء حتى افاق من غشيته ثم قبلت عليه وقالت له يا سيدی ارجع الى بلادك فانی متى سافرت بك الى المدينة راحت روحك وروحی لان الملكة اذا علمت بذلك تلومنی على دخولی بك الى بلادها وجزائرها التی لم يصلها احد من بنی آدم وتقتلنی حيث حملتك معی واطلعتك على هؤلاء الابكار التی رأيتهن فی البحر مع انه لم يمسهن فحل ولم يقربهن بعل فحلف حسن انه ما نظر اليهن نظرة سوء قط فقالت له يا ولدی ارجع الى بلادك وانا أعطيك من المال والذخائر والتحف ما تستغنی به عن جميع النساء فاسمع كلامی وارجع من قريب ولا تخاطر بنفسك فقد نصحتك فلما سمع كلامها بكى ومرغ خديه على اقدامها وقال يا سيدتی ومولاتی وقرة عينی كيف ارجع بعدما وصلت الى هذا المكان ولم انظر من اريد وقد قربت من دار الحبيب وترجيت اللقاء عن قريب لعله ان يكون لی فی الاجتماع نصيب ثم انشد هذه الابيات
4
يا ملوك الجمال رفقا باسری لجفون تملكت ملك كسرى
5
قد غلبتم روائح المسك طيبا و بهرتم محاسن الورد زهرا
6
و نسيم النعيم حيث حللتم فالصبا من هناك تعبق نشرا
7
عاذلی كف عن ملامی ونصحی انما جئت بالنصيحة نكرا
8
ما على صبوتي من العذل واللوم اذا لم تحط بذلك خبرا
9
اسرتنی العيون وهی مراض ورمتنی فی الحب عنفا وقهرا
10
انثرا الدمع حين انظم شعری هاك منی الحديث نظماونثرا
11
حمرة الخد قد اذابت فؤادي فتلظت منی الجوارح جمرا
12
طول عمری اهوى الحسان ولكن يحدث الله بعد ذلك امرا
13
فلما فرغ حسن من شعره رقت له العجوز ورحمته واقبلت عليه وطيبت خاطره وقالت له طب نفسا وقر عينا واخل فكرك من الهم والله لاخاطرن معك بروحی حتى تبلغ مقصودك او تدركنی منيتی فطاب قلب حسن وانشرح صدره وجلس يتحدث مع العجوز الى آخر النهار فلما أقبل الليل تفرقت البنات كلهن فمنهن من دخلت قصرها فی البلد ومنهن من باتت فی الخيام ثم ان العجوز اخذت حسنا معها ودخلت به الى البلد فاخلت له مكانا وحده لئلا يطلع عليه احد فيعلم الملكة فتقتله وتقتل من اتى به ثم صارت تخدمه بنفسها وتخوفه من سطوة الملك الاكبر ابا زوجته وهو يبكی بين يديها


Arabian Nights. Bulak. 1863. Bulak. 1935. 4.
U.S Department of Education provided support for entering this text.
XML for this text provided by Trustees of Tufts University Medford, MA Perseus Project