Reading Mode Quiz Mode


book4
page89
1
وشكرها على ظرافة أفتتانها فلما سمعت الصبية ثناء نور الدين عليها قامت من وقتها وساعتها على قدميها وخلعت جميع ما كان عليها من ثياب ومصاغ وتجردت من ذلك كله ثم جلست على ركبتيها وقبلته بين عينيه وعلى شامتی خديه ووهبت له جميع ذلك.وأدرك شهرزاد الصباح فسكتت عن الكلام المباح
2
(وفی ليلة824) قالت بلغنی أيها الملك السعيد ان الصبية وهبت كل ما كان عليها لنور الدين وقالت له اعلم يا حبيب قلبی ان الهدية على مقدار مهديها فقبل ذلك منها نور الدين ثم رده عليها وقبلها فی فمها وخديها وعينيها فلما انقضى ذلك ولم يدم الا الحی القيوم رازق الطاووس والبوم قام نور الدين من ذلك المجلس ووقف على قدميه فقالت له الصبية الى اين يا سيدی فقال الى بيت والدی فحلف عليه أولاد التجار انه ينام عندهم فابى وركب بغلته ولم يزل سائرا حتى وصل الى منزل والده فقامت له امه وقالت له يا ولدی ما سبب غيابك الى هذا الوقت والله انك قد شوشت علی وعلى والدك لغيابك عنا وقد اشتغل خاطرنا عليك ثم ان أمه تقدمت اليه لتقبله فی فمه فشمت منه رائحة الخمر فقالت يا ولدی كيف بعد الصلاة والعبادة صرت تشرب الخمر وتعصي من له الخلق والامر فبينما هما فی الكلام واذا بوالده قد أقبل ثم ان نور الدين ارتمى فی الفراش ونام فقال أبوه ما لنور الدين هكذا قالت له امه كان رأسه أوجعه من هواء البستان فعند ذلك تقدم والده ليسأله عن وجعه ويسلم عليه فشم منه رائحة الخمر وكان ذلك التاجر المسمي تاج الدين لا يحب من يشرب الخمر فقال له ويلك يا ولدي هل بلغ بك السفه الى هذا الحد حتى تشرب الخمر فلما سمع نور الدين كلام والده رفع يده فی سكره ولطمه بها فجاءت اللطمة بالامر المقدر على عين والده اليمنى فسالت على خديها فوقع على الارض مغشيا عليه واستمر في غشيته ساعة فرشوا عليه ماء الورد فلما أفاق من غشيته أراد أن يضربه فحلف بالطلاق من أمه انه اذا أصبح الصباح لا بد من قطع يده اليمنى فلما سمعت أمه كلام والده ضاق صدرها وخافت على ولدها ولم تزل تداری والده وتاخذ بخاطره الى ان غلب عليه النوم فصبرت الى ان طلع القمر واتت الى ولدها وقد زال عنه السكرفقالت له يا نور الدين ما هذا الفعل القبيح الذی فعلته مع والدك فقال لها وما الذی فعلته مع والدی فقالت انك لطمته بيدك على عينه اليمنى فسالت على خده وقد حلف بالطلاق انه اذا أصبح الصباح لا بد ان يقطع يدك اليمنى فندم نور الدين على ما وقع منه حيث لا ينفعه الندم وادرك شهرزاد الصباح فسكتت عن الكلام المباح
3
(وفی ليلة825)قالت بلغنی أيها الملك السعيد ان نور الدين لما ندم على ما وقع منه قالت له أمه يا ولدی ان هذا الندم لا ينفعك وانما ينبغی لك ان تقوم فی هذا الوقت وتهرب وتطلب النجاة لنفسك وتختفی عند خروجك حتى تصل الى أحد أصحابك وانتظر ما يفعل الله فانه يغير حالا بعد حال ثم ان أمه فتحت صندوق المال وأخرجت منه كيسا فيه مائة دينار وقالت له يا ولدی خذ هذه الدنانير واستعن بها على مصالح حالك فاذا فرغت منك يا ولدی فارسل اعلمنی حتى أرسل اليك غيرها واذا راسلتنی فارسل الی أخبارك سرا لعل الله يقدر لك فرجا وتعود الى منزلك ثم انها ودعته وبكت


Arabian Nights. Bulak. 1863. Bulak. 1935. 4.
U.S Department of Education provided support for entering this text.
XML for this text provided by Trustees of Tufts University Medford, MA Perseus Project