Reading Mode Quiz Mode


book4
page95
1
مليحا نقی الخدر رشيق القد وهو ابن اربع عشرة سنة بديع الحسن والجمال والدلال كانه البدر اذا بدر فی ليلة اربعة عشر بجبين ازهر وخد احمر وعنق كالمرمر واسنان كالجوهر وريق احلى من السكر كما قال فيه بعض واصفيه
2
بدت لتحاكی حسنه وجماله بدور وغزلان فقلت لها قفی
3
رويدك يا غزلان لا تتشيهی بهذا ويا اقمار لا تتكلفی
4
ما أحسن قول بعض الشعراء:
5
ومهفهفٌ من شعره وجبينه تغدو الورى ظلمةٌ وضياء
6
لا تنكروا الخال الذي في خده كما الشقيق بنقطةٍ سوداء
7
فلما نظرت تلك الجارية الى نور الدين حال بينها وبين عقلها ووقع فی خاطرها موقعا عظيما وتعلق قلبها بمحبته وادرك شهرزاد الصباح فسكتت عن الكلام المباح
8
(فی لیلة 832) قالت بلغنی ايها الملك السعيد ان الجارية لما رات عليا نور الدين تعلق قلبها بمحبته فالتفتت الى الدلال وقالت له هل هذا الشاب التاجر الذی هو جالس بين التجار وعليه الفرجية الجوخ العودی ما راد فی تمنی شیأ فقال لها الدلال يا سيدة الملاح ان هذا شاب غريب مصری ووالده من اكابر التجار بمصر وله الفضل على جميع تجارها واكابرها وله مدة يسيرة فی هذه المدينة وهو مقيم عند رجل من اصحاب ابيه ولم يتكلم فيك بزيادة لا نقصان فلما سمعت الجارية كلام الدلال نزعت من اصبعها خاتم ياقوت وقالت اوصلنی عند هذا الشاب المليح فان اشترانی كان هذا الخاتم لك فی نظير تعبك فی هذا اليوم معنا ففرح الدلال وتوجه الى نور الدين فلما صارت عنده تأملته فراته كأنه بدر التمام لانه ظريف الجمال رشيق القد والاعتدال فقالت له يا سيدی بالله عليك ما انا مليحة فقال لها يا سيدة الملاح وهل فی الدنيا احسن منك فقالت له الجارية ولاي شیء رايت التجار كلهم زادوا فی ثمنی وانت ساكت ما تكلمت بشیء ولازدت فی ثمنی دينارا واحدا كأننی ما عجبتك يا سيدی فقال لها يا سيدتی لو كنت فی بلدی كنت اشتريتك بجميع ما تملكه يدی من المال فقالت له يا سيدی انا ما قلت لك اشترنی على غير مرادك ولكن لو زدت في ثمنی بشیء لجبرت خاطری ولو كنت لا تشترينی لاجل ان تقول التجار لولا ان هذه الجارية مليحة ما زاد فيها هذا التاجر المصری لان اهل مصر لهم خبرة بالجواری فعند ذلك استحى نور الدين من كلام الجارية الذی ذكرته واحمر وجهه وقال للدلال كم بلغ ثمن هذه الجارية قال بلغ ثمنها تسعمائة وخمسين دينارا غير الدلالة واما قانون السلطان فانه على البائع فقال نور الدين للدلال خلها علی بالالف دينار دلالة وثمنا فبادرت الجارية وتركت الدلال وقالت بعت نفسی لهذا الشاب المليح بألف دينار فسكت نور الدين فقال واحد بعناه وقال آخر يستاهل وقال آخر ملعون ابن ملعون من يزود ولا يشتری وقال آخر والله أنهما يصلحان لبعضهما فلم يشعر نور الدين الا والدلال احضر القضاة والشهود وكتبوا عقد البيع والشراء فی ورقة وناولها لنور الدين وادرك شهرزاد الصباح فسكتت عن الكلام المباح
9


Arabian Nights. Bulak. 1863. Bulak. 1935. 4.
U.S Department of Education provided support for entering this text.
XML for this text provided by Trustees of Tufts University Medford, MA Perseus Project