Reading Mode Quiz Mode


book01
page102
1
ما كنت أدري بوشك بينهم * حتي رأيت الحداة قد طلعوا
2
الغناء لابن سريج ثقيل اول من أصوات قليلة الاشباه عن اسحق وفيه رمل بالسبابة في مجري الوسطي ذكره اسحق ولم ينسبه الى أحد وذكر أيضاً فيه خفيف رمل بالسبابة في مجرى الوسطي ولم ينسبه وذكر الهشامي أن الرمل للغريض وخفيف الرمل لابن المكي وذكرت دنانير والهشامي ان فيه لمعبد ثاني ثقيل وذكر عمرو بن بانة أن الثقيل الاول للغريض وذكر عبد الله بن موسي أن لحن ابن سريج خفيف ثقيل (أخبرني) رضوان بن أحمد الصيدلاني قال حدثني يوسف بن ابراهيم قال حضرت أبا اسحق ابراهيم بن المهدي وعنده اسحق الموصلی فقال اسحق غني ابن سريج ثمانية وستين صوتا فقال له أبو اسحق ما تجاوز قط ثلاثة وستين صوتا فقال بلى ثم جعلا ينشدان أشعارالصحيح منها حتي بلغا ثلاثة وستين صوتا وهما يتفقان على ذلك ثم أنشد اسحق بعد ذلك أشعارا خمسة أصوات أيضاً فقال أبو اسحق صدقت هذا من غنائه ولكن لحن هذا الصوت نقله من لحنه في الشعر الفلاني ولحن الثاني من لحنه الفلاني حتي عد له الخمسة الاصوات فقال له اسحق صدقت ثم قال له ابراهيم ان ابن سريج كان رجلاعاقلا أديبا وكان يغني الناس بما يشتهون فلا يغنيهم صوتا مدح به أعداؤهم ولا صوتا عليهم فيه عار أو غضاضة ولكنه يعدل بتلك الالحان الى أشعار في أوزانها فالصوتان واحد لا ينبغي ان نعدهما اثنين عند التحصيل منا لغنائه فصدقه اسحق فقال له ابراهيم فأيها أولى عندك بالتقدمة فقال
3
فاذا ما عثرت في مرطها * نهضت باسمی وقالت يا عمر
4
فقال له ابراهيم حسبك يا أبا محمد متعت بك ما أردت الا مساعدتي فقال لا والله ما الى هذا قصدت وان كنت أهوى كل ما قربني من محبتك فقال له هذا أحب أغانيه الي وما أحسبه في مكان أحسن منه عندي ولا كان ابن سريج يتغناه أحسن مما يتغناه جواري ولئن كان كذلك فما هو عندي في حسن التجزئة والقسمة وصحتهما مثل لحنه في صوت من المائة لمختارةمن رواية جحظة
5
حييا أم يعمرا * قبل شحط من النوي
6
أجمع الحي رحلة * ففؤادي كذى الاسى
7
قلت لا تعجلوا الروا * ح فقالوا ألا بلى
8
الغناء لابن سريج من القدر الاوسط من الثقيل الاول مطلق في مجرى الوسطي وفيه للهذلی خفيف ثقيل بالبنصرعن ان المكي وفيه لمالك ثقيل أول البنصر عن عمرو وفيه لحنان من الثقيل الثاني أحدهما لاسحق والآخر لابيه نسبه قوم الى ابن محرز ولم يصح ذلك قال فاجتمعا معا على أنه أول أغانيه وأحقها بالتقديم وأمرني اسحق بتدوين ما يجری بينهما ويتفقان عليه فكتبت هذا الشعر ثم اتفقا على ان الذي يليه
9
10
11
واذا ما عثرت في مرطها * هتفت باسمی وقالت يا عمر


Book of Songs. Misr Matba'at al-Taqdim. 1905. 01.
U.S Department of Education provided support for entering this text.
XML for this text provided by Trustees of Tufts University Medford, MA Perseus Project