Reading Mode Quiz Mode


book01
page107
1
هل تعرف الرسم والاطلال والدمنا * زدن الفؤاد على (1) ما عنده حزنا
2
دار لصفراء (2) اذ كانت تحل بها * واذ ترى الوصل فيما بيننا حسنا
3
اذ تستبيك بمصقول عوارضه * ومقلتي جؤذر لم يعد أن شدنا
4
ثم غنيا جميعا بلحن واحد فلقد خيل لي أن الارض تميد وتبينت ذلك في عطاء أيضا وغني الغريض فی شعر عمر بن أبي ربيعة وهو قوله
5
كفى حزناً أن تجمع الدار شملنا * وأمسی قريبا لا أزورك كلثما
6
دعي القلب لا يزدد خبالا مع الذي * به منك أو داوي جواه المكتما
7
ومن كان لا يعدو هواه لسانه * فقد حل في قلبي هواك وخيما
8
وليس بتزويق اللسان وصوغه * ولكنه قد خالط اللحم والدما
9
وغنى ابن سريج أيضاً
10
خليلي عوجا نسأل اليوم منزلا * أبى بالبراق العفر أن يتحولا
11
ففرع النبيت فالشرى خف أهله * وبدل أرواحا جنوباً وشمالا
12
أرادت فلم تسطع كلاما فأومأت * الينا ولم تأمن رسولا فترسلا
13
بأن بت عسى أن يستر الليل مجلساً * لنا أو تنام العين عنا فتقبلا
14
وغنى الغريض أيضاً
15
يا صاحبي قفا نقض لبانة * وعلى الظعائن قبل بينكما اعرضا
16
لا تعجلاني أن أقول لحاجة * رفقاً فقد زودت زاداً ممرضا
17
ومقالها بالنعف نعف محسر * لفتاتها هل تعرفين المعرضا
18
وأغاني أنسيتها وعطاء يسمع على سریره ومكانه وربما رأيت رأسه قد مال وشفتيه تتحركان حتى بلغته الشمس فقام يريد منزله فما سمع السامعون شيأ أحسن منهما وقد رفعا أصواتهما وتغنيا بهذا ولما بلغت الشمس عطاء قام وهم على طريقة واحدة في الغناء فاطلع في كوة البيت فلما رأوه قالوا يا أبا محمد أيهما أحسن غناء قال الرقيق الصوت يعني ابن سريج
19
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
20
نسبة ما في هذه الأخبار من الاصوات صوت
21
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
22
صـــــــوت
23
ولهن بالبيت العتيق لبانة * والبيت يعرفهن لو يتكلم
24
لو کان حیا قبلهن ظعائنا * حیا الحطیم وجوههن وزمزم
25
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
26
(1) وروي علاته (2) وفي دیوانه دار لأسماء (3) وفي دیوانه وأنت اذ ذاك قد کانت لکم وطنا


Book of Songs. Misr Matba'at al-Taqdim. 1905. 01.
U.S Department of Education provided support for entering this text.
XML for this text provided by Trustees of Tufts University Medford, MA Perseus Project