Reading Mode Quiz Mode


book01
page108
1
2
وكانهن وقد حسرن لواغباً * بيض باكناف الحطيم مركم (1)
3
لبثوا ثلاث منى بمنزل غبطة * وهمو على سفر لعمرك ما همو
4
متجاورين بغير دار اقامة * لو قد أجد رحيلهم لم يندموا
5
عروضه من الكامل الشعر لابن أذينة والغناء لابن سريج ثاني ثقيل مطلق فی مجرى البنصر عن اسحق وأخبار ابن أذينة تأتي بعد هذا في موضعها ان شاء الله ومنها الصوت الذي أوله في الخبر لسنا نبالی حين ندرك حاجة
6
7
صـــــــوت
8
ودع لبابة قبل أن تترحلا * وأسأل فإن قليله أن تسألا
9
وانظر بعينك ليلة وتأنها * فلعل ما بخلت به أن يبذلا
10
لسنا نبالي حين ندرك حاجة * ما راح أو ظل المطي معقلا
11
حتى اذا ما الليل جن ظلامه * ورجوت غفلة حارس أن يعقلا (2)
12
خرجت تأطر في الثياب كأنها * أيم يسيب على كثيب أهيلا
13
الشعر لعمر بن أبي ربيعة والغناء لابن سريج ثقيل أول بالوسطى في مجراها وفيه لمعبد لحن من خفيف الثقيل باطلاق الوتر في مجرى الوسطى وهو من مختار أغانيه ونادرها وصدور صنعته وما يقدم على كثير منها (أخبرني) أحمد بن محمد بن اسحق الحرمي قال حدثنا الزبير بن بكار قال حدثنی عبد الرحمن بن عبد الله الزهری عن عبد الله بن عمران بن أبي فروة قال كنت أسير مع الغمر بن يزيد فاستنشدني فأنشدته لعمر بن أبی ربيعة
14
15
ودع لبابة أن تترحلا * واسأل فان قليله ان تسألا
16
قال ائتمر ما شئت غير مخالف * فيما هويت فاننا لن نعجلا
17
نجري أيادي كنت تبذلها لنا * حق علينا واجب ان نفعلا
18
حتى اذا ما الليل جن ظلامه * ورجوت غفلة حارس ان يعقلا
19
خرجت تأطر في الثياب كأنها * أيم يسيب على كثيب أهيلا
20
رحبت لما أقبلت فتعللت * لتحيتي لما رأتني مقبلا
21
فجلا القناع سحابة مشهورة * غراء تعشی الطرف أن يتأملا
22
فظللت أرقيها بما لو عاقل * يرقى به ما اسطاع انلا ينزلا
23
تدنو فأطمع ثم تمنع بذلها * نفس أبت للجود أن تتبخلا
24
قال فأمر غلامه بحملی على بغلته التی كانت تحته فلما أراد الانصراف طلب الغلام مني البغلة فقلت لا أعطيكها هوأكرم وأشرف من أن يحملني عليها ثم ينتزعها مني فقال للغلام دعه يا غلام ذهبت ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
25
(1) الاغب والمركم الذی بعضه علی بعض والمرأة تشبه بيضة النغامة كما نشبه بالدرة اهكامل (2) وفی ديوانه ورقبت غفلة كاشح ان يمحلا أي أن سيعی بنا وأصل المحل السعاية باك بالشخص الی السلطان


Book of Songs. Misr Matba'at al-Taqdim. 1905. 01.
U.S Department of Education provided support for entering this text.
XML for this text provided by Trustees of Tufts University Medford, MA Perseus Project