Reading Mode Quiz Mode


book01
page11
1
2
بنی أسد بن خزيمة قال أبو قطيفة هذا الشعر حين نفاه ابن الزبير مع بنی أمية عن المدينة مع نظائر له تشوقا اليها (حدثنی) بالسبب في ذلك أحمد بن محمد بن شبيب بن أبي شيبة البزار قال حدثنا أحمد بن الحرث الخراز عن المدائنی وأخبرني ببعضه أحمد ابن محمد بن الجعد قال حدثنا أحمد بن زهير ابن حرب قال حدثني أبي قال حدثني وهب بن جرير عن أبيه في كتابه المسمي كتاب الأزارقة و نسخت بعضه من كتاب منسوب الي الهيثم بن عدي واللفظ للمدائني في الخبر ما اتسق فاذا انقطع أو اختلف نسبت الخلاف الى راويه قال الهيثم بن عدي أخبرنا ابن عياش عن مجالد عن الشعبي وعن ابن أبي الجهم ومحمد بن المنتشر أن الحسين بن علی بن أبی طالب علیه وعلی أبیه السلام لما سار الى العراق شمر ابن الزبير للامر الذي أراده ولبس المعافري (1) وشبر بطنه وقال انما بطني شبر وما عسي أن يسع الشبر وجعل يظهر عيب بنی أمية ويدعوا الى خلافهم فامهله يزيد سنة ثم بعث اليه عشرة من أهل الشأم عليهم النعمان بن بشير وكان أهل الشأم يسمون أولئك العشرة النفر الركب منهم عبد الله بن عضاه الاشعري وروح بن زنباع الجذامي وسعد بن حمزة الهمداني ومالك بن هبيرة السلولی وأبو كبشة السككي وزمل بن عمرو العذري وعبد الله بن مسعود وقيل ابن مسعدة الفزاري اوأخوه عبد الرحمن وشريك بن عبد الله الكنانی وعبد الله بن عامر الهمداني وجعل عليهم النعمان ابن بشير فأقبلوا حتى قدموا مكة على ابن الزبير فكان النعمان يخلو به في الحجر كثيرا فقال له عبد الله ابن عضاة يوما يا ابن الزبير ان هذا الأنصاري والله ما أمر بشيء الا وقد أمرنا بمثله الا أنه قد أمر علينا إني والله ما أدري ما بين المهاجرين والأنصار فقال ابن الزبير يا ابن عضاة مالي ولك إنما أنا بمنزلة حمامة من حمام مكة أفكنت قاتلا حماما من حمام مكة قال نعم وما حرمة حمام مكة يا غلام ائتني بقوسي وأسهمی فأتاه بقوسه وأسهمه فأخذ سهماً فوضعه في كبد القوس ثم سدده نحو حمامة من حمام المسجد وقال يا حمامة أيشرب يزيد بن معاوية الخمر قولی نعم قوالله لئن فعلت لارمينك يا حمامة أتخلعين يزيد بن معاوية وتفارقين أمة محمد صلى الله عليه وسلم وتقيمين في الحرم حتي يستحل بك والله لئن فعلت لارمينك فقال ابن الزبير ويحك أويتكلم الطائر قال لا ولكنك يا ابن الزبير تتكلم أقسم بالله لتبايعن طائعاً أو مكرهاً أو لتعرفن راية الاشعريين في هذه البطحاء ثم لا أعظم من حقها ما تعظم فقال ابن الزبير أویستحل الحرم قال انما يحله من ألحد فيه فحبسهم شهراً ثم ردهم الى يزيد ابن معاوية ولم يجبه إلى شيء وفي رواية أحمد بن الجعد وقال بعض الشعراء وهو أبو العباس الاعمى واسمه السائب بن فروخ يذكر ذلك وشبر ابن الزبير بطنه
3
مازال في سورة الاعراف يدرسها * حتى فوآدی مثل الخز في اللين
4
لو كان بطنك شبراً قد شبعت وقد * أفضلت فضلا كثيراً للمساكين
5
قال الهيثم ثم ان بن الزبير مضي الى صفية بنت أبي عبيدالله زوجة عبد الله بن عمر فذكر لها أن خروجه كان غضباً لله تعالى ورسوله عليه السلام والمهاجرين والانصار من اثرة معاوية وابنه وأهله ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (1) ونصل عفاري بالضم جیدوقال في المصباح ومعافرقیل هومفردعلی غیرقیاس مثل حضاجراھ
6


Book of Songs. Misr Matba'at al-Taqdim. 1905. 01.
U.S Department of Education provided support for entering this text.
XML for this text provided by Trustees of Tufts University Medford, MA Perseus Project