Reading Mode Quiz Mode


book01
page131
1
مراثی بنی أمية فاذا أنشده بكى وبكى معه فأنشده يوما قصيدة له مدحه بها منها
2
اذا استبق الناس العلا سبقتهم * يمينك عفوا ثم صلت (1) شمالها
3
فقال له هشام يا أسود بلغت غاية المدح فسلني فقال يدك بالعطية أجود وأبسط من لساني بمسئلتك فقال هذا والله أحسن من الشعر وحباه وكساه وأحسن جائزته) أخبرني) الحسين بن يحيى قال أخبرنا حماد بن اسحاق عن أبيه أيوب بن عباية قال أصاب نصيب من عبد العزيز بن مروان معروفا فكتمه ورجع الى المدينة في هيئة بذة فقالوا لم يصب بمدحه شيئا فمكث مدة ثم ساوم بأمه فابتاعها وأعتقها ثم ابتاع أم أمامة بضعف ما ابتاع به أمه فأعتقها وجاءه ابن خالة له اسمه سحيم فسأله ان يعتقه فقال له ما معي والله شیء ولكنی إذا خرجت أخرجتك معي لعلی الله ان يعتقك فلما أراد الخروج دفع غلا ا له الى مولى سحيم يرعى ابله وأخرجه معه فسأل في ثمنه فأعطاه وأعتقه فمر به يوماً وهو يزفن ويزمر مع السودان فأنكر ذلك عليه وزجره فقال له ان كنت أعتقتنی لاكون كما تريد فهذا والله ما لا يكون أبدا وان كنت أعتقتنی لتصل رحمی وتقضي حقی فهذا والله الذي أفعله هو الذی أريده أزفن وأزمر وأصنع ما شئت فانصرف النصيب وهو يقول
4
إني أراني لسحيم قاتلا * ان سحيما لم يثبني طائلا
5
نسيت اعمالي لك الرواحلا * وضربي الابواب فيك سائلا
6
عند الملوك أستثيب النائلا * حتى اذا أنست عتقا عاجلا
7
وليتني منك القفا والكاهلا * أخلقا شكسا ولونا حائلا
8
قال سحق وأبطأت جائزة النصيب عند عبد العزيز فقال
9
وان وراء ظهري يا ابن ليلى * أناسا ينظرون متی أموب
10
أمامة منهم ولمأقييها * غداة البين في أثری غروب
11
تركت بلادها ونأيت عنها * فأشبه ما رأيت بها السلوب
12
فأتبع بعضنا بعضا فلسنا * نثيبك لكن الله المثيب
13
فعجل جائزته وسرحه قال اسحق فحدث ابن كناسة قال ليلى أم عبد العزيز كلبية وبلغني أنه قال لا أعطي شاعراً شيئاً حتي يذكرها في مدحي لشرفها فكان الشعراء يذكرونها باسمها في أشعارهم ) أخبرنی) الحسين عن حماد عن أبيه عن ابن عباية قال وقفت سوداء بالمدينة على نصيب وهو ينشد الناس فقالت بأبي أنت يا ابن عم وأمي ما أنت والله علی بخزي فضحك وقال والله لمن يخزيك من بني عمك أكثر ممن يزينك قال اسحق وحدثني ابن عبابة وغيره أن إبنا لنصيب خطب بعد وفاة سيده الذي أعتقه بنتاً له من أخيه فأجابه الى ذلك وعرف أباه فقال له اجمع وجوه الحي لهذا الحال فجمعهم فلما حضروا أقبل نصيب على أخي سيده فقال أزوجت ابني هذا من ابنة أخيك قال نعم فقال لعبيد له سود خذوا برجل ابني هذا فجروه فاضربوه ضربا مبرحا ففعلوا وضربوه ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
14
(1) أی تبعتها یقال صلی الفرس تلا السابق


Book of Songs. Misr Matba'at al-Taqdim. 1905. 01.
U.S Department of Education provided support for entering this text.
XML for this text provided by Trustees of Tufts University Medford, MA Perseus Project