Reading Mode Quiz Mode


book01
page144
1
مراجعته والصلابة له ومن ورائي المستعتب من أمير المؤمنين فقال ابراهيم هو رجل عربي حديد غلق وخشيت ان جاذبته شيئا أن يرجع عنه وان يمضي عليه ويلج فيه وهو مالك للامر وله فيه سلطان فأردت أن تخرج قبل ان يلج ويظهر منه ما لا يرجع عنه فيمضی عليه ويلج فيه فتنتظر فیفسکرلتصادف منه طيب نفس فتكلمه ونرفدك عنده فقال نصيب
2
يومان يوم لزريق فسل * يومه الآخر سمح فضل
3
أنا جعلت فداءك فاعل ذلك فاذا رأيت القول فاشر الی حتي أكلمه قال ودخل اليه نصيب عشيات كل ذلك يشير اليه ابن مطيع أن يكلمه حتي یصادف عشية من العشيات منه طيب نفس فأشار اليه ان كلمه فكلمه نصيب فأصاب مختله وكلامه ثم قال اني قد قلت شعراً فاسمعه أيها الامير وأجزه ثم قال
4
أهاج البكا ربع بأسفل ذي السدر * عفاه اختلاف العصر بعدك والقطر
5
نعم فثناني الوجد فاشتقت للذي * ذكرت وليس الشوق الا مع الذكر
6
حلفت برب الموضعين لربهم * وحرمت ما بين المقام الي الحجر
7
لئن حاجتي يوما قضيت ورشتني * بنفحة عرف من يديك أبا بشر
8
اذاتعترفن الدهر مني مودة * ونصحا على نصح وشكراً على شكر
9
سقى الله صوب المزن أرضا عمرتها * بری وفاسقاها بلاد بني نصر
10
بوجهك فاستعملت ما دمت خائفا * لربك تقضی راشداً آخر الدهر
11
لتنقذ أصحابی وتستر عورة * بدت لك من صحبي فانك ذو ستر
12
*فما بأمير المؤمنين الي التي * سألت فاعطاني لقومي من فقر
13
وقد خرجت منه اليك فلا تكن * بموضع بيضات الانوق من الوكر
14
قال فقال عثمان بن حيان المري وهو عنده وكان قد جاءه بالقود من ابن حزم قد احتلم الآن القوم أيها الامير واستوجبوا الفرض ورفده ابن مطيع فأحسن واشتد عليه أن شركه ابن حيان فی رفده وتشييعه وقال النصري لابن مطيع وابن حيان صدقتما قد احتلموا واستوجبوا الفرض افرض لهم يا فلان لكاتب من كتابه ففرض لهم) أخبرني) محمد بن خلف بن المرزبان قال حدثني جعفر بن علي اليشكري قال حدثني الرياشي عن العتبي قال دخل نصيب على عبد العزيز بن مروان فقال له عبد العزيز وقد طال الحديث بينهما هل عشقت قط قال نعم أمة لبني مدلج قال فكنت تصنع ماذا قال كانوا يحرسونها مني فكنت أقنع ان أراها في الطريق وأشير اليها بعيني أو حاجبي وفيها أقول
15
*وقفت لها كيما تمر لعلنی * أخالسها التسليم ان لم تسلم
16
*ولما رأتني والوشاة تحدرت * مدامعها خوفاً ولم تتكلم
17
مساكين أهل العشق ما كنت أشتری * جميع حياة العاشقين بدر
18
فقال عبد العزيز ويحك فما فعلت قال بيعت فأولدها سيدها قال فهل في نفسك منها شيء قال نعم عقابيل أحزان) أخبرني) الحرمي قال حدثنا الزبير قال حدثني بهلول بن سليمان بن قرضاب البلوي ان ابلا لنصيب أجدبت وحالت وكان لرجل من أسلم عليه ثمانية آلاف درهم قال فأخبرني أبي وعمي انه


Book of Songs. Misr Matba'at al-Taqdim. 1905. 01.
U.S Department of Education provided support for entering this text.
XML for this text provided by Trustees of Tufts University Medford, MA Perseus Project