Reading Mode Quiz Mode


book01
page158
1
فاختلط من ذلك فقال لاشعب أشهد على ما سمعت قال أشعب وعلام أشهد قد شتمته ألفا وشتمك واحدة والله لو أن أمك أم الكتاب وأمه حمالة الحطب ما زاد على هذا (قال) الزبير وحدثني حمزة بن عتبة اللهبي قال لما أخذ محمد بن هشام المخزومي العرجي أخذه وأخذ معه الحصين بن غرير الحميري فجلدهما وصب على روسهما الزيت وأقامهما في الشمس على البلس في الحناطين بمكة فجعل العرجي ينشد
2
سينصرني الخليفة بعد ربي * ويغضت حين يخبر عن مساقی
3
علي عباءة بلقاء ليست * مع البلوى تغيب نصف ساقی
4
وتغضب لی باجمعها قصي * قطين البيت والدمث الرقاق
5
ثم يصيح يا غرير اجياد يا غرير اجياد فيقول له الحميري المجلود معه الا تدعنا ألا ترى ما نحن فيه من البلاء يعنی بقوله يا غرير الحصين بن غرير الحميري المجلود معه وكان صديقاً للعرجي وخليطا وذكراسحق تمام هذه البيات وأولها
6
وكم من كاعب حوراء بكر * ألوف الستر واضحة التراقی
7
بكت جزعا وقد سمرت كبول * وجامعة يشد بها خناقی
8
على دهماء مشرفة سموق * ثناها القمح مزلقة التراقی
9
علي عباءة بلقاء ليست * مع البلوي تغيب نصف ساقی
10
كان على الخدود وهن شعث * سجال الماء يبعث في السواقی
11
فقلت تجلداً وحلفت صبراً * الی ذا اليوم ما رفعت مآقی
12
سينصرنی الخليفة بعد ربی * ويغضب حين يخبر عن مساقی
13
وتغضب لي بأجمعها قصي * قطين البيت والدمث الرقاق
14
بمجتمع السيول اذا تنحي * لئام الناس في الشعب العماق
15
قال فكان اذا أنشد هذا البيت التفت الى ابن غرير فصاح به يا غرير اجياد يا غرير اجياد يعني بنی مخزوم وكانت منازلهم في أجياد فعيرهم بأنهم ليسوا من أهل الابطح وقال الزبير فی خبره ووافقه اسحق فذكر أن رجلا مر بالعرجي وهو واقف على البلس ومعه ابن غربر وقد جلدا وحلقا وصب الزيت على روءسهما وألبسا عباءتين واجتمع الناس ينظرون اليهما قال وكان الرجل صديقا للعرجي وكان فأفاء فوقف عليه فأراد ان يتوجع لما ناله ويدعو له فلجلج لما كان في لسانه كما يفعل الفأفاة فقال له ابن غرير عني لا خرجت من فيك أبدا فقال له الرجل فمكانك اذا لا برحت منه أبدا قال ومر به صبيان يلقطون النوى فوقفوا ينظرون اليه فالتفت الى ابن غرير وقال له مأ عرف في الدنيا سخلين أشأم مني ومنك ان هؤلاء الصبيان لاهلهم عليهم فی كل يوم على كل واحد منهم مد نوي فقد تركو لقطهم للنوى وقد وقفوا ينظرون الي واليك وينصرفون بغير شيء فيضربون فيكون شؤمنا قد لحقهم قالوا وقال العرجي في حبسه
16
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
17
(1) و فی روایه ابالی الیوم مادمعت مآ فی
18


Book of Songs. Misr Matba'at al-Taqdim. 1905. 01.
U.S Department of Education provided support for entering this text.
XML for this text provided by Trustees of Tufts University Medford, MA Perseus Project