Reading Mode Quiz Mode


book01
page164
1
غيرهما قال نعم وأنشدنی
2
3
واني لاخشي أن أموت فجاءة * وفي النفس حاجات اليك كما هيا
4
واني لينسيني لقاؤك كلما * لقيتك يوما ان أبثك ما بيا
5
وقالوا به داء عياء أصابه * وقد علمت نفسي مكان دوائيا
6
وأنا أذكر مما وقع الي من أخباره جملا مستحسنة متبرئا من العهدة فيها فان أكثر أشعاره المذكورة في أخباره ينسبها بعض الرواة الى غيره وينسبها من حكيت عنه اليه واذا قدمت هذه الشريطة برئت من عيب طاعن ومتتبع للعيوب *أخبرني بخبره في شغفه بليلى جماعة من الرواة ونسخت ما لم أسمعه من الروايات وجمعت ذلك في سياقة خبره ما اتسق ولم يختلف فاذا اختلف نسبت كل رواية الى راويها (فممن) أخبرنی بخبره أحمد بن عبد العزيز الجوهري وحبيب بن نصر المهلبی قالا حدثنا عمر بن شبة عن رجاله وابراهيم بن أيوب عن ابن قتيبة ونسخت أخباره من رواية خالد بن كلثوم وأبی عمرو الشيباني وابن دأب وهشام بن محمد الكلبي واسحق بن الجصاص.وغيرهم من الرواة قال أبو عمرو الشيباني وأبو عبيدة كان المجنون يهوى ليلى بنت مهدي بن سعد بن مهدی ابن ربيعة ابن الحريش بن كعب بن ربيعة بن عامر بن صعصعة وتكنى أم مالك وهما حينئذ صبيان فعلق كل واحد منهما صاحبه وهما يرعيان مواشي أهلهما فلم يزالا كذا حتي كبرا فحجبت عنه قال ويدل على ذلك قوله
7
صـــــــوت
8
تعلقت ليلى وهي ذات ذؤابة (1) * ولم يبد للاتراب من ثديها حجم
9
صغيرين نرعى البهم يا ليت أننا * ى اليوم لم نكبر ولم تكبر البهم
10
في هذين البيتين للاضر الجدي لحن من الثقيل الثاني بالوسطي ذکره هرون بن محمد بن عبد الملك الزيات والهشامي (أخبرنا) الحسين بن يحيى عن حماد بن اسحق عن أبيه عن أيوب بن عباية ونسخت هذا الخبر بعينه من خط هرون بن محمد بن عبد الملك الزيات قال حدثنا عبد الله بن عمرو بن أبي سعد قال حدثنا الحسن بن علي قال حدثنی أبو عتاب البصري عن ابراهيم بن محمد الشافعي قال بينا ابن مليكة يؤذن اذ سمع الاخضر الجدي يغنی من دار العاصي بن وائل
11
و علقتها غراء ذات ذواءب * و لم یبد للأتراب من ثدیها حجم صغيرين نرعى البهم يا ليت أننا * الى اليوم لم نكبر ولم تكبر البهم
12
قال فأراد أن يقول حي على الصلاة فقال حي على البهم حتى سمعه أهل مكة فغدا يعتذر اليهم (وقال) ابن الكلبي حدثني معروف المكی والمعلى بن هلال واسحق بن الجصاص قالوا كان سبب عشق المجنون ليلى انه أقبل ذات يوم على ناقة له كريمة وعليه حلتان من حلل الملوك فمر بامرأة من قومه يقال لها كريمة وعندها جماعة نسوة يتحدثن فيهن ليلى فأعجبهن جماله وكماله فدعونه الى النزول ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (1) و فی ابن سیده و هي ذاة مؤصد


Book of Songs. Misr Matba'at al-Taqdim. 1905. 01.
U.S Department of Education provided support for entering this text.
XML for this text provided by Trustees of Tufts University Medford, MA Perseus Project