Reading Mode Quiz Mode


book01
page33
1
أمن آل نعم أنت غاد فمبكر * غداة غد أم رائح فمهجر
2
حتى أتي على آخرها فأقبل عليه نافع بن الازرق فقال الله ياابن عباس انا نضرب اليك أكباد الابل من أقاصی البلاد نسألك عن الحلال والحرام فتتثاقل عنا ويأتيك مترف من مترفي قريش فينشدك (1)
3
رأت رجلا أما اذا الشمس عارضت * فيخزي وأما بالعشي فيخسر
4
فقال ليس هكذ قال قال فكيف قال فقال قال
5
رأت رجلا أما اذا الشمس عارضت * فيضحى وأما بالعشى فيخصر
6
فقال ماأراك الا قدکنت حفظت البيت قال أجل وان شئت ان أنشدك القصيدة أنشدتك اياها قال فاني أشاء فأنشده القصيدة حتي أتى على آخرها وفي غير رواية عمر بن شبة ان ابن عباس أنشدها من أولها الى آخرها ثم أنشدها من آخرها الى أولها مقلوبة وما سمعها قط الا تلك المرة صفحا قال وهذا غاية الذكاء فقال له بعضهم ما رأيت أذكى منك قط فقال لكنني ما رأيت قط أذكى من علي بن أبی طالب علیه السلام وكان ابن عباس يقول ما سمعت شيأ قط الا رويته واني لاسمع صوت النائحة فأسد أذني كراهة ان أحفظ ما تقول قال ولامه بعض أصحابه في حفظ هذه القصيدة فقال انها أمن آل نعم یستجيدها وقال الزبير في خبره عن عمه فكان ابن عباس بعد ذلك كثيراً ما يقول هل أحدث هذا المغيری شيئاً بعدنا قال وحدثنی عبد الله بن نافع بن ثابت قال كان عبد الله بن الزبير اذا سمع قول عمر بن أبي ربيعة
7
فيضحي وأما بالعشي فيحضر * قال لا بل * فيخزي وأما بالعشى فيخسر (2)
8
قال عمر بن شبة وأبو هفان والزبير في حديثهم ثم أقبل على ابن أبي ربيعة فقال أنشد فأنشده
9
تشط غدا دار جيراننا * وسكت فقال ابن عباس * وللدار بعد غد أبعد
10
فقال له عمر كذلك قلت أصلحك الله أفسمعته قال لا ولكن كذلك ينبغي (أخبرنا) الحرمي بن أبي العلاء قال حدثنا الزبير بن بكار قال حدثني يعقوب بن اسحق قال كانت العرب تقر لقريش بالتقدم في كل شيء عليها الا في الشعر فانها كانت لا تقر لها به حتي كان عمر بن أبي ربيعة فأقرت لها الشعراء بالشعر أيضاً ولم تنازعها شيأ قال الزبير وسمعت عمی مصعباً يحدث عن جدي أنه قال مثل هذا القول قال وحدثنی عدة من أهل العلم ان النصيب قال لعمر بن أبي ربيعة أوصفنا لربات الحجال قال المدائنی قال سليمان بن عبد الملك لعمر بن أبي ربيعة ما يمنعك من مدحنا قال اني لا أمدح الرجال انما أمدح النساء قال وكان ابن جريج يقول ما دخل على العواتق في حجالهن شيء أضر عليهن من شعر عمر بن أبي ربية قال الزبير وحدثنی عمی عن جدی وذكره أيضاً اسحق فيما رويناه عن ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
11
(1) الفظ الکامل نسالك عن الدین فتعرضویأتیک غلام من قریش فینشدک سفها فتسمعه فقال تالله ماسمعت سفها
12
(2) وروي رأت رجلاایمااذاالشمس عارضت فیضحي وایمابالعشی فیخصرقال في المغني وقدتبدل میمهاالاولی یاء یعني اماوأنشدالبیت


Book of Songs. Misr Matba'at al-Taqdim. 1905. 01.
U.S Department of Education provided support for entering this text.
XML for this text provided by Trustees of Tufts University Medford, MA Perseus Project