Reading Mode Quiz Mode


book01
page46
1
من جامع أغانيه (أخبرني) الحرمي قال حدثنا الزبير قال وجدت كتابا بخط محمد بن الحسن ذكر فيه أن فليح بن اسمعيل حدثه عن معاذ صاحب الهروي أن النصيب قال عمر بن أبي ربيعة أوصفنا لربات الحجال (أخبرني) الطوسي قال حدثنا الزبير قال حدثتنی ظمياء مولاة فاطمة بنت عمر بن مصعب قالت سمعت جدك يقول وقد أنشد قول عمر بن أبي ربيعة
2
صـــــــوت
3
يا ليتني قد أجزت الحبل نحوكم * حبل المعرف اوجاوزت ذا عشر
4
ان الثواء بارض لا أراك بها * فاستيقنيه ثواء حق ذي كدر
5
وما مللت ولكن زاد حبكم * وما ذكرتك الا ظلت كالسدر
6
ولا جذلت بشیء كان بعدكم * ولا منحت سواك الحب من بشر
7
الغناء في هذه الاربعة الابيات لسلام بن الغسانی رمل بالسبابة في مجرى الوسطى عن اسحق وفيه لابن جامع وقفا النجار لحنان من كتاب ابراهيم ولم يجنسهما وتمام الابيات
8
أذری الدموع كذي سقم يخامره * وما يخامرني سقم سو ي الذكر
9
كم قد ذكرتك لوأجدي تذكركم * يا أشبه الناس كل الناس بالقمر
10
قالت فقال جدك ان لشعر عمر بن أبي ربيعة لموقعا في القلب ومخالطة للنفس ليسا لغيره ولو كان شعر يسحر لكان شعره سحرا (أخبرني) الحرمي قال حدثنا الزبير قال حدثني عمامة بن عمر قال رأيت عامر بن صالح بن عبد الله بن عروة بن الزبير يسأل المسور بن عبد الملك عن شعر عمر بن أبي ربيعة فجعل يذكر له شيئاً لا يعرفه فيسأله أن يكتبه اياه فیفعل فرأيته يكتب ويده ترعد من الفرح (أخبرني) الحرمي قال حدثنا الزبير قال حدثني عبد الملك بن عبد العزيز بن الماجشون عن عمه يوسف قال ذكر شعرالحرث بن خالد وشعرعمر بن أبي ربيعة عند ابن أبي عتيق في مجلس رجل من ولد خالد بن العاصي بن هشام فقال صاحبنا يعني الحرث بن خالد أشعرهما فقال له ابن أبي عتيق بعض قولك يابن أخي لشعر عمر بن أبي ربيعة نوطة في القلب وعلوق بالنفس ودرك للحاجة ليست لشعر وما عصي الله جل وعز بشعرأكثرمما عصي بشعر بن أبي ربيعة فخذ عنی ما أصف لك أشعرقريش من دق معناه ولطف مدخله وسهل مخرجه ومتن حشوه وتعطفت حواشيه وأنارت معانيه وأعرب عن حاجته فقال المفضل للحرث أليس صاحبنا الذي يقول
11
اني وما نحروا غداة مني * عند الجمار یؤدها العقل
12
لو بدلت أعلى مساكنها * سفلا وأصبح سفلها يعلو
13
فيكاد يعرفها الخبير بها * فيرده الاقواء والمحل
14
لعرفت مغناها بما احتملت * منی الضلوع لاهلها قبل
15
فقال له ابن أبي عتيق ياابن أخي استرعلى نفسك واكتم على صاحبك ولا تشاهد المحافل بمثل هذا أما تطيرالحرث عليها حين قلب ربعها فجعل عاليه سافله ما بقی الا أن يسأل الله تبارك وتعالى لها حجارة من سجيل ابن أبي ربيعة كان أحسن صحبة للربع من صاحبك وأجمل مخاطبة حيث يقول


Book of Songs. Misr Matba'at al-Taqdim. 1905. 01.
U.S Department of Education provided support for entering this text.
XML for this text provided by Trustees of Tufts University Medford, MA Perseus Project