Reading Mode Quiz Mode


book01
page86
1
الذي أنا فيه غريبة فباعت الضيعة والدار وخرجت في أيام الحج وكان عمر يقدم يعتمر في ذي القعدة ويحل ويلبس تلك الحلل والوشي ويركب النجائب المخضوبة بالحناء عليها القطوع والديباج ويسبل لمته ويلقي العراقيات فيما بينه وبين ذات عرق محرمات ويتلقى المدنيات الى مرويتلقى الشاميات الى الكديد فخرج يوماً للعراقيات فاذا قبة مكشوفة فيها جارية كأنها القمر تعادلها جارية سوداء كالسبجة (1) فقال للسوداء من أنت ومن أين أنت يا خالة فقالت لقد أطال الله تعبك ان كنت تسأل هذا العالم من هم ومن أين هم قال فأخبريني عسى أن يكون لذلك شأن قالت نحن من أهل العراق فأما الاصل والمنشأ فمكة وقد رجعنا الى الاصل ورحلنا الى بلدنا فضحك فلما نظرت الى سواد ثنيتيه قالت قد عرفناك قال ومن أنا قالت عمر بن أبي ربيعة قال وبم عرفتني قالت بسواد ثنيتيك وبهيئتك التي ليست الا لقريش فأنشأ يقول
2
قلت من أنتم فصدت وقالت * أمبد سؤالك العالمينا
3
وذكر الابيات فلم يزل عمر بها حتي تزوجها وولدت له قال فلما صرمت الثريا عمر قال فيها صـــــــوت
4
5
من رسولي الى الثريا فاني * ضقت ذرعا بهجرها والكتاب
6
سلبتني مجاجة المسك عقلی * فسلوها ماذا أحل اغتصابي
7
وهي مكنونة تحير منها * في أديم الخدين ماء الشباب
8
أبرزوها مثل المهاة تهادي * بين خمس كواعب أتراب
9
ثم قالوا تحبها قلت بهرا (2) * عدد القطر والحصا والتراب
10
الغناء لابن عائشة خفيف ثقيل أول بالبنصر عن عمرو وذكر حبش أنه لمالك (أخبرني) الحرمي ابن أبي العلاء قال حدثنا الزبير بن بكار قال حدثني مؤمن بن عمر بن أفلح مولى فاطة بنت الوليد قال أخبرني بلال مولى ابن أبي عتيق قال أنشد ابن أبي عتيق قول عمر
11
من رسولي الى الثريا فاني * ضقت ذرعا بهجرها والكتاب
12
فقال ابن أبي عتيق اياي أراد وبی نوه لا جرم والله لا أذوق أكلا حتي أشخص فأصلح بينهما ونهض ونهضت معه فجاء الى قوم من بني الديل بن بكر لم تكن تفارقهم نجائب لهم فره يكرونها فاكتري منهم راحلتين وأغلى لهم فقلت له استوضعهم أو دعني أماكسهم فقد اشتطوا عليك فقال ويحك أما علمت ان المكاس ليس من أخلاق الكرام ثم ركب احداهما وركبت الاخرى فسار سيرا شديدا فقلت ابق على نفسك فان ما تريد ليس يفوتك فقال ويحك* أبادر حبل الود أن يتقضبا* وما حلاوة الدنيا ان تم الصدع بين عمر والثريا فقدمنا مکة ليلا غير محرمين فدق على عمر بابه فخرج اليه وسلم عليه ولم ينزل عن راحلته فقال له اركب أصلح بينك وبين الثريا فأنا رسولك الذي سألت عنه فركب معنا ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
13
(1) السبج خرز معروف الواحدة سبجة مثل قصب وقصبة اه مصباح (2) قیل أراد أتحبها وقیل انه خبر أي أنت تحبها ومعنی قلت بهراً قلت أحبها حباً بهرني أي غلبني غلبة وقیل معناه عجباً اه مغني


Book of Songs. Misr Matba'at al-Taqdim. 1905. 01.
U.S Department of Education provided support for entering this text.
XML for this text provided by Trustees of Tufts University Medford, MA Perseus Project