Reading Mode Quiz Mode


book02
page10
1
2
قال وقف مستتراً ينظر الى أظعان ليلي وقد رحل بها زوجها وقومها فلما رآهم يرتحلون بكي وجزع فقال له أبوه ويحك إنما جئنا بك متخفياً ليتروح بعض ما بك بالنظر اليهم فاذا فعلت ما أرى عرفت وقد أهدر السلطان دمك ان مررت بهم فأمسك او فانصرف فقال ما لی سبيل الى النظر اليهم يرتحلون وأنا ساكن غير جازع ولا باك فانصرف بنا فانصرف وهو يقول
3
صـــــــوت
4
ذد الدمع حتي يظعن الحي انما * دموعك ان فاضت عليك دليل
5
كان دموع العين يوم تحملوا * جمان على جيب القميص يسيل
6
(أخبرني) محمد بن خلف بن المرزبان قال أنشدني اسحق بن محمد عن بعض أصحابه عن ابن الاعرابي للمجنون
7
صـــــــوت
8
ألا ليت ليلى أطفأت حر زفرة * أعالجها لا أستطيع لها رداً
9
اذا الريح من نحو الحمي نسمت لنا * وجدت لمسراها ومنسمها برداً
10
علي كبد قد كاد يبدی بها الهوى * ندوباً وبعض القوم يحسبنی جلداً
11
هذا البيت الثالث خاصة يروي لابن هرمة في بعض قصائده وهو من المائة المختارة التی رواها اسحق أوله*أفاطم ان النأي يسلي من الهوي*وقد أخرج في موضع آخر غناء في هذين البيتين عبد ان الهذلي ولحنه المختار على ما ذكره جحظة ثان ثقيل وهما في هذه القصيدة
12
واني يماني الهوى منجد النوي * سبيلان ألقى من خلافهما جهدا
13
سقى الله نجداً من ربيع وصيف * وماذا ترجى من ربيع سقى نجدا
14
بلى انه قد كان للعيش قرة * وللصحب والركبان منزلة حمدا
15
أبى القلب أن ينفك من ذكر نسوة * رقاق ولم يخلقن شؤماً ولا نكدا
16
اذا رحن يسحبن الذيول عشية * ويقتلن بالألحاظ أنفسنا عمدا
17
مشى عيطلات رجح بحضورها * روادف وعثات ترد الخطا ردا
18
وتهتز ليلى العامرية فوقها ولاثت بسب القز ذا غدر جعدا
19
اذا حرك المدرى ضفائرها العلا * مججن ندى الريحان والعنبر الوردا
20
وأخبار الهذليين تذكر في غير هذا الموضع ان شاء الله لئلا تنقطع أخبار المجنون ولهما في المائة الصوت المختارة أغان تذكر أخبارها معاً ان شاء الله (أخبرني) أحمد بن جعفر جحظة قال حدثني ميمون بن هرون قال ذكر الهيثم بن عدی وأخبرني محمد بن خلف عن أحمد بن الهيثم عن العمری عن الهيثم بن عدي قال مر المجنون برجلين قد صادا ظبية فربطاها بحبل وذهبا بها فلما نظر اليها وهي تركض في حبالهما دمعت عيناه وقال لهما حلاها وخذا مكانها شاة من غنمي وقال ميمون في خبره وخذا مكانها قلوصاً من إبلي فأعطاهما وخلاها فولت تعدو هاربة وقال المجنون للرجلين حين رآها في حبالهما
21
يا صاحبي الذين اليوم قد أخذا * في الحبل شبها لليلى ثم غلاها


Book of Songs. Misr Matba'at al-Taqdim. 1905. 02.
U.S Department of Education provided support for entering this text.
XML for this text provided by Trustees of Tufts University Medford, MA Perseus Project