Reading Mode Quiz Mode


book02
page29
1
ليس أحد منهم يقبله غير أن بنی رواحة بن قطيعة بن عبس قالوا ان شئت قاتلنا معك لمنة كانت له عندهم في أمر مروان القرظ قال ما أحب أن أهلككم فانه لا طاقة لكم بكسرى فأقبل حتي نزل بذي قار في بنی شيبان سراً فلقی هانىء بن قبيصة وقيل بل هانىء بن مسعود بن عامر بن عمرو بن أبي ربيعة بن ذهل بن شيبان وكان سيداً منيعاً والبيت پومئذ من ربيعة في آل ذي الجدين لقيس بن مسعود بن قيس بن خلد ذی الجدين وكان كسري قد أطعم قيس بن مسعود الابلة فكره النعمان أن يدفع اليه أهله لذلك وعلم أن هانئاً يمنعه مما يمنع منه نفسه وقال حماد الراوية في خبره انه انما استجار بهانىء كما استجار بغيره فأجاره وقال له قد لزمني ذمامك وأنا مانعك مما أمنع نفسي وأهلی وولدي منه ما بقي من عشيرتی الادنين رجل وان ذلك غير نافعك لانه مهلكي ومهلكك وعندی رأي لك لست أشير به عليك لادفعك عما تريده من مجاورتي ولكنه الصواب فقال هاته فقال ان كل أمر يجمل بالرجل أن يكون عليه الا أن يكون بعد الملك سوقة والموت نازل بكل أحد ولأن تموت كريماً خير من أن تتجرع الذل أو تبقى سوقة بعد الملك هذا ان بقيت فامض الى صاحبك واحمل اليه هدايا ومالا وألق نفسك بين يديه فاما ان صفح عنك فعدت ملكا عزيزا واما أن أصابك فالموت خير من أن يتلعب بك صعاليك العرب ويتخطفك ذئابها وتأكل مالك وتعيش فقيراً مجاوراً أو تقتل مقهوراً فقال كيف بحرمي قال هن في ذمتي لا يخلص اليهن حتى يخلص الى بناتي فقال هذا وأبيك الرأي الصحيح ولن أجاوزه ثم اختار خيلا وحللا من عصب اليمن وجوهراً وطرفاً كانت عنده ووجه بها الى كسري وكتب اليه يعتذر ويعلمه انه صائر اليه ووجه بها مع رسوله فقبلها كسري وأمره بالقدوم فعاد اليه الرسول فاخبره بذلك وانه لم ير له عند كسري سوأ فمضى اليه حتي اذا وصل الى المدائن لقيه زيد بن عدي على قنطرة ساباط فقال له أنج نعيم ان استطعت النجاء فقال له أفعلتها يا زيد أما والله لئن عشت لك لأقتلنك قتلة لم يقتلها عربي قط ولالحقنك بأبيك فقال له زيد امض لشأنك نعيم فقد والله آخيت لك أخيه لا يقطعها المهر الارن فلما بلغ كسري أنه بالباب بعث اليه فقيده وبعث به الى سجن كان له بخانقين فلم يزل فيه حتي وقع الطاعون هناك فمات فيه (وقال حماد) الراوية والكوفيون بل مات بساباط في حبسه وقال ابن الكلبي ألقاه تحت أرجل الفيلة فوطئته حتي مات واحتجوا بقول الاعشى
2
فداك وما أنجى من الموت ربه * بساباط حتي مات وهو محزرق
3
قال المحرزق المضيق عليه ودنكر هذا من زعم أنه مات بخانقين و قالوا لم يزل محبوساً مدة طويلة و انه انما مات بعد ذلك بحين قبيل الاسلام عضبت له العرب حينئذ وكان قتله سبب وقعه ذی قار (أخبرني) عمی قال حدثنا عبد الله بن أبي سعد قال حدثنا علی بن الصباح وأخبرني الحسن بن علی قال حدثني محمد بن القاسم بن مهرويه قال قال علی بن الصباح حدثني هشام ا بن الكلبي عن أبيه قال كان عدي بن زيد بن حماد بن زيد بن أيوب الشاعر العبادی يهوي هند بنت النعمان بن المنذر ابن مريء القيس بن النعمان بن أمرىء القيس بن عمرو بن عدی بن نصر بن ربيعة بن عمرو بن الحرث بن مسعود بن مالك بن غنم بن نمارة بن لخم وهو مالك بن عدي بن الحرث بن مرة بن زيد بن أدد بن زيد بن يشجب


Book of Songs. Misr Matba'at al-Taqdim. 1905. 02.
U.S Department of Education provided support for entering this text.
XML for this text provided by Trustees of Tufts University Medford, MA Perseus Project