Reading Mode Quiz Mode


book02
page66
1
عائشة فی أثره حتي يقف خلف جدار الميضأة بحيث غناءه فيغنيه أصواتاً حتي يفرغ ابو جعفر من وضوئه فلم يزل يفعل ذلك حتي أطلقوا من لزوم المسجد
2
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
3
نسبة هذا الصوت
4
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
5
صـــــــوت
6
طرق الخيال المعتري * وهنا فؤاد العاشق
7
طيف ألم فهاجني * للبين أم مساحق
8
الآن أبصرت الهدى * وعلا المشيب مفارقی
9
وتركت أمر غوايتي * وسلكت قصد طرائقی
10
ولقد رضيت بعيشنا * اذ نحن بين حدائق
11
وركائب تهوی بنا * بين الدروب فدائق
12
الشعر للوليد بن يزيد ويقال انه لابن رهيمة والغناء لابن عائشة رمل بالبنصر عن عمرو وذكره يونس أيضاً له في كتابه وفيه لابي زكار الاعمي خفيف رمل بالوسطي عن عمرو والهشامي وذكر ابن خرداذبه انه لابي زكار الاعمى وهو قديم وانه وجد ذلك في كتاب يونس وفيه لحكم الوادی لحن في كتاب يونس غير مجنس ولاأدري أيها هو وفي هذه الابيات خفيف ثقيل متنازع فيه نسب الى معبد والى مالك ولم أجده لهما عن ثقة وأظنه لحن حكم (أخبرني) محمد بن مزيد بن أبي الازهر البوشنجی والحسين بن يحيى الاعور المرداسي قالا حدثنا حماد بن اسحق عن أبيه عن محمد بن سلام عن أبيه قال كان الحسن بن الحسن مكرما لابن عائشة محبا له وكان بن عائشة منقطعا اليه وكان من أتيه خلق الله وأشده ذهابا بنفسه فسأله الحسن ان يخرج معه الى البغيبغة فامتنع ابن عائشة من ذلك فأقسم عليه فابي فدعا بغلمان له حبشان وقال نفيت من أبي لئن لم تسر معي طائعا لتسيرن كارها ونفيت من أبی لئن لم ينفذوا أمري فيك لاقطعن أيديهم فلما رأى ابن عائشة ما ظهر من الحسن علم انه لابد من الذهاب فقال له بأبي أنت وأمي أنا أمضی معك طائعا لا كارها فأمر الحسن باصلاح ما يحتاج اليه وركب وأمر لابن عائشة ببغلة فركبها ومضيا حتي صارا الى البغيبغة فنزلا الشعب وجاءهم ما أعدوا فاكلوا ثم أمرالحسن بأمره وقال يا محمد فقال له لبيك يا سيدی قال غنني فاندفع فغناه
13
صـــــــوت
14
يدعو النبي بعمه فيجيبه * يا خير من يدعو النبي جلالا
15
ذهب الرجال فلا أحس رجالا * وأرى الاقامة بالعراق ضلالا
16
وأرى المرجي للعراق وأهله * ظمآن هاجرة يؤمل آلا
17
وطربت اذ ذكر المدينة ذاكر * يوم الخميس فهاج لي بلبالا
18
فظللت أنظر في السماء كأنني * أبغی بناحية السماء هلالا
19
الشعر لابن المولي من قصيدة طويلة قالها وقد قدم الى العراق لبعض أمره فطال مقامه بها واشتاق


Book of Songs. Misr Matba'at al-Taqdim. 1905. 02.
U.S Department of Education provided support for entering this text.
XML for this text provided by Trustees of Tufts University Medford, MA Perseus Project