Reading Mode Quiz Mode


book02
page96
1
من رواية علي بن يحيى ولم يروه الزبير معه
2
منعمة لم تلق بؤسا وشفوة * بنجد ولم يكشف هجين لها سترا
3
قالوا جميعا فقال ابن ميادة يهجو علفة
4
أعلف ان الصقر ليس بمدلج * ولكنه بالليل متخذ وكرا
5
ومفترش بين الجناحين سلحه * اذا الليل ألقى فوق خرطومه كسرا
6
فان يك صقرا بعد ليلة أمه * وليلة جحاف فأف له صقرا
7
تشد بكفيها على جذل أيره * اذا هی خافت من مطيها نفرا
8
يريد أن أم علفة من بني أنمار وكان أبوه عقيل بن علفة ضربها فأرسلت الى رجل من بني أنمار يقال له جحاف فأتاها ليلا فاحتملها على جمل فذهب بها وقال يحيي بن علي خاصة في خبره عن حماد عن أبيه عن أبي داود أن حجاف بن اياد كان رجلا من بنی قتال بن يربوع بن غيظ بن مرة وكان يتحدث الى امرأة عقيل بن علفة وهي أم ابنه علفة بن عقيل ويتهم بها وهي امرأة من بني أنمار بن بغيض بن ريث بن غطفان يقال لها سلافة وكانت من أحسن الناس وجهاً وكان عقيل من أغير الناس فربطها بين أربعة أوتاد ودهنها باهالة وجعلها في قربة نمل فمر بها حجاف بن اياد فسمع أنينها فأتاها فاحتملها حتي طرحها بفدك فاستعدت واليها على عقيل وقال عقيل من جوف الليل فأوقد عشوة ونظرها فلم بجدها ووجد أثر حجاف فعرفه وتبعه حتي صبح القرية وخنس حجاف عنها فأتى الوالي فقال ان هذه رأتني وقد كبرت وذهب بصري فاجترأت علي وكان عقيل رجلا مهيبا فلم يعاقبه الوالي بما صنعه لموضعه من صهر بنی مروان قال فعير ابن ميادة علفة بن عقيل بأمر حجاف هذا في قوله
9
فان يك صقرا بعد ليلة أمه * وليلة حجاف فأف له صقرا
10
قال ولج الهجاء بينهما وقال فيه ابن ميادة وفی حكم الخضری وقد عاون علفة
11
لقد ركب الخضري مني وتربه * على مركب من نابيات المراكب
12
وقال لعلفة
13
ياابن عقيل لا تكن كذوبا * أان شربت الجزر والحليبا
14
من شول زيد وشممت الطيبا * جهلا تجنيت لي الذنوبا
15
قال ثم لم يلبثه ابن ميادة ان غلبه وهاج التهاجي بينه وبين حكم الخضري وانقطع عنه علفة مفضوحا قال وماتت أم جحدر التي كان يتشبب بها ابن ميادة على تفيئة ما كان بينه وبين علفة من المهاجاة ونعت له فلم يصدق حتى أتاه رجل من بني زحل يقال له عمار فنعاها له فقال
16
ما كنت أحسب أن القوم قد صدقوا * حتى نعاها لی الزحلی عمار
17
وقال يرثيها
18
خلت شعب الممدور لست بواجد * به غير بال من عضاه وحرمل
19
تمنيت أن تلقي به أم جحدر * وماذا تمنی من صدى تحت جنال
20
فللموت خير من حياة دميمه * وللبخل خير من عناء مطول


Book of Songs. Misr Matba'at al-Taqdim. 1905. 02.
U.S Department of Education provided support for entering this text.
XML for this text provided by Trustees of Tufts University Medford, MA Perseus Project