Reading Mode Quiz Mode


book03
page113
1
عرفت ديار الحي خالية قفرا * كأن بها لما توهمتها سطرا
2
وقفت بها كيما ترد جوابها * فما بينت لی الدار عن أهلها خبرا
3
الغناء لأبي عباد ثقيل أول بالبنصر عن عمرو وفيه لسياط خفيف رمل بالبنصر قال اسحق وحدثت أن الأبجر أخذ صوتاً من الغريض ليلا ثم دخل في الطواف حين أصبح فرأى عطاء ابن أبی رباح يطوف بالبيت فقال يا أبا محمد اسمع صوتا أخذته فی هذه الليلة من الغريض قال له ويحك أفی هذا الموضع فقال كفرت برب هذا البيت لئن لم تسمعه مني سراً لأجهرن به فقال هاته فغناه
4
عوجي علينا ربة الهودج * انك إلا تفعلی تحرجي
5
إني أتيحت لی يمانية * احدى بني الحرث من مذجج
6
نلبث حولا كاملا كله * لانلتقی إلا على منهج
7
في الحج ان حجت وماذا مني * وأهله ان هی لم تحجج
8
فقال له عطاء الخير الكثير والله في مني وأهله حجت أولم تحج فاذهب الآن وقد مرت نسبة هذا الصوت وخبره فی أخبار العرجي والغريض (قال) اسحق وذكر عمرو بن الحرث عن عبد الله ابن عبيد بن عمير قال ختن عطاء بن أبي رباح بنيه أو بني أخيه فكان الأبجر يختلف اليهم ثلاتة أيام يغنى لهم (قال) هرون بن محمد حدثنی حماد بن اسحق قال نسخت من كتاب ابن أبي نجيح بخطه حدثني غرير بن طلحة الارقمي عن يحيى بن عمران عن عمر بن حفص بن أبی كلاب قال كان الأبجر مولانا وكان مكياً فكان اذا قدم المدينة نزل علينا فقال لنا يوماً أسمعوني غناء ابن عائشتكم هذا فأرسلنا فيه فجمعنا بينهما في بيت ابن هبار فتغني ابن عائشة فقال الأبجر كل مملوك لی حران تغنيت معك الا بنصف صوتي ثم أدخل إصبعه فی شدقه فتغنى فسمع صوته من في السوق فحشر الناس علينا فلم بفترقا حتي تشاتما قال وكان ابن عائشة حديدا جاهلا (أخبرني) الحسن ابن علی قال حدثنا ابن مهرويه قال وحدثني ابن ابي سعد قال حدثنی القطرانی المغني عن محمد ابن جبر عن ابراهيم بن المهدی قال حدثني ابن اشعب عن ابيه قال دعي ذات يوم المغنون للوليد ابن يزيد وكنت نازلا معهم فقلت للرسول خذني فيهم قال لم اومر بذلك وانما امرت باحضار المغنين وانت بطال لاتدخل في جملتهم فقلت انا والله احسن غناء منهم ثم اندفعت فغنيته فقال لقد سمعت حسناً ولكن أخاف فقلت لاخوف عليك ولك مع هذا شرط قال وماهو قلت كل مااصبته فلك شطره فقال للجماعة اشهدوا عليه فشهدوا ومضينا فدخلنا على الوليد وهولقس النفس (1) فغناه المغنون في كل فن من خفيف وثقيل فلم يتحرك ولانشط فقام الابجر الى الخلاء وكان خبيثاً داهياً فسأل الخادم عن خبره وبأي سبب هو خاثر فقال بينه وبين امرأته شر لانه عشق أختها فغضبت عليه فهو إلى أختها أميل وقد عزم على طلاقها وحلف لها أن لا يذكرها أبداً بمراسلة ولا مخاطبة وخرج على هذا الحال من عندها فعاد الابجر الينا وماجلس حتى اندفع فغني
9
صـــــــوت
10
11
فبيني فاني لاأبالي وأيقني * أصعد باقی حبكم أم تصوبا


Book of Songs. Misr Matba'at al-Taqdim. 1905. 03.
U.S Department of Education provided support for entering this text.
XML for this text provided by Trustees of Tufts University Medford, MA Perseus Project