Reading Mode Quiz Mode


book03
page125
1
لابي العتاهية بلغني انك لما نسكت جلست تحجم اليتامي والفقراء للسبيل أكذلك كان قال نعم قال له فما أردت بذلك قال أردت أن أضع من نفسي حسبما رفعتنى الدنيا وأضع منها ليسقط عنها الكبر واكتسب بما فعلته الثواب وكنت أحجم اليتامي والفقراء خاصة فقال له بشر دعني من تذليلك نفسك بالحجامة فانه ليس بحجة لك أن تؤديها وتصلحها لما لعلك تفسد به أمر غيرك أحب أن تخبرنى هل كنت تعرف الوقت الذي كان يحتاج فيه من تحجمه الى اخراج الدم قال لا قال هل كنت تعرف مقدار ما يحتاج كل واحد منهم الى أن يخرجه على قدر طبعه مما اذا زدت فيه أو نقصت منه ضر المحجوم قال لا قال فما أراك الا أردت أن تتعلم الحجامة على أقفاء اليتامي والمساكين (أخبرني) محمد بن الصولى قال حدثنا أبو ذكوان قال حدثنا العباس بن رستم قال كان حمدويه صاحب الزنادقة قد أراد أن يأخذ أبا العتاهية ففزع من ذلك وقعد حجاماً أخبرني الحسين بن على قال حدثنا محمد بن القاسم بن مهرويه قال قال أبو دعامة على بن يزيد أخبر يحيى ابن خالد أن أبا العتاهية قد نسك وأنه جلس يحجم الناس للاجر تواضعاً بذلك فقال ألم يكن يبيع الجرار قبل ذلك فقيل له بلى فقال أما في بيع الجرار من الذل ما يكفيه يستغنى به عن الحجامة (أخبرني) محمد بن يحيى قال حدثنى شيخ من مشايخنا قال حدثني أبو شعيب صاحب ابن أبي دواد قال قلت لابي العتاهية القرآن عندك مخلوق أم غير مخلوق فقال أسألتني عن الله أم عن غير الله قلت عن غير الله فامسك واعدت عليه فاجابني هذا الجواب حتي فعل ذلك مراراً فقلت له مالك لا تجيبني قال قد أجبتك ولكنك حمار (أخبرنى) محمد بن يحيى قال حدثنا شيخ خمن مشايخنا قال حدثني محمد ابن موسي قال كان أبو العتاهية نضيفاً أبيض اللون أسود الشعر له وفرة جعدة وهيئة حسنة ولباقة وحصافة وكان له عبيد من السودان ولاخ زيد أيضاً عبيد منهم يعملون الخزف في أتون لهم فاذا اجتمع منه شىء ألقوه على أجير لهم يقال له أبو عباد اليزيدي من أهل طارق الجرار بالكوفة فيبيعه على يديه ويرد فضله اليهم وقيل بل كان يفعل ذلك أخوه زيد لا هو وشئل عن ذلك فقال أنا جرار القوافى وأخي جرار التجارة قال محمد بن موسى وحدثني عبد الله بن محمد قال حدثني عبد الحميد بن سريع مولى بن عجل قال أنا رأيت أبا العتاهية وهو جرار يأتيه الاحداث والمتأدبون فينشدهم أشعاره فيأخذون ما تكسر من الخزف فيكتبونها فيها (حدثني) محمد بن يحيى الصولى قال حدثني عون بن محمد الكندي قال حدثني محمد بن عمر الجرجاني قال لما هاجي أبو قابوس النصرانى كلثوم ابن عمرالعتابى جعل أبو العتاهية يشتم ابا قابوس ويضع منه ويفضل العتابى عليه فبلغه ذلك فقال فيه
2
قل للمكنى نفسه * متخيراً بعتاهية
3
والمرسل الكلم القبيح * وعته اذن واعيه
4
ان كنت سراسؤتني * او كان ذاك علانيه
5
فعليك لعنة ذي الجلال * وام زيد زانيه
6
يعنى ام أبي العتاهية وهي ام زيد بنت زياد فقيل له اتشتم مسلما فقال لم أشتمه وانما قلت فعليك لعنة


Book of Songs. Misr Matba'at al-Taqdim. 1905. 03.
U.S Department of Education provided support for entering this text.
XML for this text provided by Trustees of Tufts University Medford, MA Perseus Project