Reading Mode Quiz Mode


book03
page169
1
ما ابتلى الله فؤادى * بك إلا شؤم جده
2
أيها السارق عقلى * لا تضنن برده
3
ما أري حبك إلا * بالغاً بي فوق حده
4
(أخبرني) هاشم بن محمد الخزاعى قال حدثني عبد الله بن محمد الأموى العتبي قال قال لي محمد ابن عبد الملك الزيات لما أحس المعتصم بالموت قال لابنه الواثق ذهب والله أبوك يا هرون لله در أبي العتاهية حيث يقول
5
الموت بين الخلق مشترك * لا سوقة يبقى ولا ملك
6
ما ضر أصحاب القليل وما * أغني عن الأملاك ما ملكوا
7
(أخبرني) حبيب بن نصر المهلبي وعمي الحسن والكوكبي قالوا حدثنا عبد الله بن أبي سعد قال قال لي أبو تمام الطائي لأبي العتاهية خمسة أبيات ما شركه فيها أحد ولاقدر على مثلها متقدم ولا متأخر وهو قوله
8
الناس فى غفلاتهم * ورحي المنية تطحن
9
وقوله لأحمد بن يوسف
10
ألم تر أن الفقر يرجي له الغني * وأن الغنى يخشى عليه من الفقر
11
وقوله في موسى الهادي
12
ولما استقلوا بأثقالهم * وقد أزمعوا للذى أزمعوا
13
قرنت التفاتي بآثارهم * وأتبعتهم مقلة تدمع
14
وقوله
15
هب الدنيا تصير اليك عفواً * أليس مصير ذاك الى زوال
16
(أخبرني) الحسن بن علي قال حدثنا محمد بن القاسم بن مهرويه قال حدثنى محمد بن سعيد المهدى عن يحيى بن سعيد الانصاري قال مات شيخ لنا ببغداد فلما دفناه أقبل الناس على أخيه يعزونه فجاء أبو العتاهية اليه وبه جزع شديد فعزاه ثم أنشده
17
لاتأمن الدهر والبس * لكل حين لباساً
18
ليدفننا أناس * كما دفنا أناسا
19
قال فانصرف الناس وما حفظوا غير قول أبي العتاهية (نسخت) من كتاب هرون بن على حدثني على ابن مهدي قال حدثني حبيب بن عبد الرحمن عن بعض أصحابه قال كنت في مجلس خزيمة فجري حديث ما يسفك من الدماء فقال والله ما لنا عند الله عذر ولا حجة الا رجاء عفوه ومغفرته ولولا عز السلطان وكراهة الذلة وان أصير بعد الرياسة سوقة وتابعاً بعد ما كنت متبوعاً ما كان في الارض أزهد ولا أعبد مني فاذا هو بالحاجب قد دخل عليه برقعة من أبي العتاهية فيها مكتوب
20
أراك امرأ ترجو من الله عفوه * وأنت على ما لا يحب مقسيم
21
تدل على التقوي وأنت مقصر * أيا من يداوى الناس وهو سقيم
22


Book of Songs. Misr Matba'at al-Taqdim. 1905. 03.
U.S Department of Education provided support for entering this text.
XML for this text provided by Trustees of Tufts University Medford, MA Perseus Project