Reading Mode Quiz Mode


book03
page27
1
*لمست بكفي كفه ابتغي الغنى*فانه ذكر لبشارة وذكر الزبير بن بكار انها لابن الخياط في المهدي وذكر له فيها معه خیراً طويلا قد ذكرته في أخبار بن الخياط في هذا الكتاب (أخبرنا) يحيي بن علي قال حدثنا علي بن مهدي الكسروي قال حدثنا أبو حاتم قال كان بشار كثيرا لولوع بديسم العنزی وكان صديقاً له وهو مع ذلك يكثر هجاءه وكان ديسم لايزال يحفظ شيئا من شعر حماد وأبي هشام الباهلی في بشار فبلغه ذلك فقال فيه
2
أديسم يا ابن الذئب من نجل زارع * أتروي هجائي سادرا غير مقصر
3
قال أبو حاتم فأنشدت أبا زيد هذا البيت وسألته مايقول فيه فقال لمن هذا الشعر فقلت لبشار في ديسم العنزي فقال قاتله الله ما أعلمه بكلام العرب ثم قال الديسم ولد الذئب من الكلبة ويقال للكلاب أولاد زارع والعسبار ولد الضبع من الذئب والسمع ولد الذئب من الضبع وتزعم العرب أن السمع لايموت حتف أنفه وانه أسرع من الريح وانما هلاكه بغرض من أعراض الدنيا (أخبرنا) حبيب ابن نصر المهلبي قال حدثنا عمر بن شبة قال كان بالبصرة رجل يقال له حمدان الخراط فاتخذ جاما لانسان كان بشار عنده فسأله بشار أن يتخذ له جاما فيه صور طير تطير فاتخذه له وجاءه به فقال له مافي هذا الجام فقال صور طير تطير فقال كان ينبغي أن تتخذ فوق هذه الطير طائراً من الجوارح كأنه يريد صيدها فانه كان أحسن قال لم أعلم قال بلى قد علمت ولكن علمت اني أعمي لاأبصر شيئاً وتهدده بالهجاء فقال له حمدان لاتفعل فانك تندم قال أو تهددني أيضاً قال نعم قال فأي شيء تستطيع أن تصنع بي ان هجوتك قال أصورك على باب داري بصورتك هذه واجعل من خلفك قرداً ينكحك حتى يراك الصادر والوارد قال بشار اللهم اخزه أنا أمازحه وهو يأبى الی الجد (أخبرنا) يحيى بن علی بن یحیی والحسن بن علی ومحمد ابن عمران الصيرفي قالوا حدثنا العنزی قال حدثني جعفر بن محمد بن سلام قال حدثني مخلد أبو سفيان قال كان جرير بن المنذر السدوسی يفاخر بشارا فقال فيه بشار.
4
أمثل بنی مضر وائل * فقدتك من فاخر ما أجن
5
أفي النوم هذا أبا منذر * فحيراً رأيت وخيرا يكن
6
رأيتك والفخر في مثلها * كعاجنة غير ماتطحن
7
8
(وقال) يحيى في خبره فحدثني محمد بن القاسم قال حدثني عصیم بن وهب أبو شبل الشاعر البرجمي قال حدثني محمد بن الحجاج السراد اني قال كنا عند بشار وعنده رجل ينازعه في اليمانية والمضرية اذ أذن المؤذن فقال له بشار رويد اتفهم هذا الكلام فلما قال أشهد ان محمدا رسول الله قال له بشار أهذا الذي نودي باسمه مع اسم الله عز وجل من مضر هو أم من صداء وعك وحمير فسكت الرجل (اخبرني) هاشم بن محمد الخزاعي قال حدثنا الرياشي قال أنشدنا بشار قول الشاعر
9
وقد جعل الاعداء ينتقصوننا * وتطمع فينا ألسن وعيون
10
الا انما ليلي عصا خيرزانة * اذا غمزوها بالا كف تلين
11
فقال والله لو زعم انها عصا مخ او عصا زبد لقد كان جعلها جافية خشنة بعد ان جعلها عصا الا قال كما قلت


Book of Songs. Misr Matba'at al-Taqdim. 1905. 03.
U.S Department of Education provided support for entering this text.
XML for this text provided by Trustees of Tufts University Medford, MA Perseus Project