Reading Mode Quiz Mode


book05
page105
1
قال فقال كأنا والله لم نسمع هذا الشعر قط قد كنا وصلناه بثلاثين ألف درهم واذا نجدد له الساعة صلة له ولك معه لحفظك الابيات فوصلنا بثلاثين ألف درهم) وأخبرني) الصولي قال حدثني الحسن بن يحيى الكاتب أبو الجماز قال عتب المأمون على اسحق في شيء فكتب اليه رقعة وأوصلها اليه من يده ففتحها المأمون فاذا فيها قوله
2
لاشيء أعظم من جرمي سوى أملی * لحسن عفوك عن ذنبي وعن زللي
3
فان يكن ذا وذا فی القدر قد عظما * فأنت أعظم من جرمي ومن أملي
4
فضحك ثم قال يا اسحق عذرك أعلى قدرا من جرمك وما جال بفكري ولا أحضرته بعد انقضائه على ذكری (حدثنی) عمي قال حدثني يزيد بن محمد المهلبي قال خرجنا مع الواثق الى القاطول للصيد ومعنا جماعة الجلساء والمغنين وفيهم عمرو بن بانة وعلوبة ومخارق وعقيد وقدم اسحق في ذلك الوقت فأخرجه معه فتصيد على القاطول ثم عاد فأكل وشرب أقداحا ثم أمر بالبكور الى الصبوح فباكرنا واصطبحنا فغنى عمرو بن بانة لحن ابراهيم الموصلی
5
صـــــــوت
6
بلوت أمور الناس طرا فأصبحت * مذممة عندی براء من الحمد
7
وأصبح عندی من وثفت بغيبه * بغيض الأيادي كل احسانه نكد
8
ولحنه خفيف رمل بالوسطي فغناه على ما أخذه من ابراهيم بن المهدي وقد غيره فقال الواثق لاسحق أتعرف هذا اللحن فقال نعم هذا لحن أبي ولكنه مما زعم ابراهيم بن المهدي انه جندره وأصلحه فأفسده ودمر عليه فقال لی غنه أنت فغناه فأتي به على حقيقته واستحسنه الواثق جداً فغم ذلك عمرو بن بانة فقال لاسحق أفأنت مثل ابراهيم بن المهدي حتى تقول هذا فيه قال لا والله ما أنا مثله أما على الحقيقة فأنا عبده وعبد أبيه وليس هذا مما نحن فيه وأما الغناء فما دخولك أنت بيننا فيه ما أحسنت قط أن تأخذ فضلا عن أن تغني ولا قمت باداء غناء فضلا عن ان تميز بين المحسنين والا فغن أي صوت شئت مما أخذته عنه وعن غيره كائناً من كان فان لم أوضح لك ولمن حضر انه لا يسلم لك صوت من نقصان أجزاء وفساد صنعة فدمي به رهن فأساء عمرو الجواب وأغلظ في القول فامضه الواثق وشتمه وأمر باقامته عن مجلسه فأقيم فلما كان من الغدد دخل اسحق على الواثق فانشده
9
ومجلس باكرته بكورا * والطير ما فارقت الوكورا
10
والصبح لم يستنطق العصفورا * على غديرلم يكن دعثوراً
11
لم تر عينی مثله غديرا * يجری حباب مائه مسجوراً
12
على حصي تحسبه كافورا * تسمع للماء به خريرا
13
ينسج أعلى متنه سطورا * نسيم ربح قد ونت فتوراً
14
حتى تخال متنه حصيرا * والشرب قد حفوا به حضورا
15
وأمروا الساقی أن يديرا * كأسهم الاصغر والكبيرا
16
17
18


Book of Songs. Misr Matba'at al-Taqdim. 1905. 05.
U.S Department of Education provided support for entering this text.
XML for this text provided by Trustees of Tufts University Medford, MA Perseus Project