Reading Mode Quiz Mode


book05
page14
1
ثم قعد على وسادة دون الستارة وقال احسن والله أستاذك وأحسنت أنت يا مخارق فلم أخرج حتى أخذته الجارية وأحكمته فسر بذلك سرورا شديدا وقال أقم عندي اليوم فقلت يا سيدي انما بقی لنا يوم واحد ولولا أني احب سرورك لم أخرج من منزلی فقال يا غلام احمل مع أبي المهنا عشرين ألف درهم واحمل الى ابراهيم مائتي ألف درهم فانصرفت إلى منزلی بالمال ففتحت بدرة فنثرت منها على الجواري وشربت وسررت أنا ومن عندي يومنا فلما أصبحت بكرت الى ابراهيم أتعرف خبره وأعرفه خبری فوجدته على الحال التي كان عليها أولا وآخرا فدخلت أترنم وأصفق فقال لی ادن فقلت ما بقی فقال اجلس وارفع سجف هذا الباب فاذا عشرون بدرة مع تلك العشر فقلت ما تنتظر الآن فقال ويحك ما هو والله الا أن حصلت حتى جرت مجري ما تقدم فقلت والله ما أظن أحدا نال في هذه الدولة ما نلته فلم تبخل على نفسك بشيء تمنيته دهراً وقد ملكك الله اضعافه ثم قال اجلس فخذ هذا الصوت وألقي علی صوتاً انساني والله صوتي الاولين
2
أفي كل يوم أنت صب وليلة * الى أم بكر لا تفيق فتقصر
3
أحب على الهجران اكناف بيتها * فيالك من بيت يحب ويهجر
4
الى جعفر سارت بنا كل حرة * طواها سراها نحوه والتهجر
5
الى واسع للمجتدين فناؤه * تروح عطاياه عليهم وتبكر
6
الشعر لمروان بن أبی حفصة يمدح به جعفر بن يحيى والغناء لابراهيم ولم تقع الينا طريقته قال مخارق ثم قال لی ابراهيم هل سمعت مثل هذا فقلت ما سمعت قط مثله فلم يزل يردده علي حتى أخذته ثم قال لی أمض الى جعفر فافعل به كما فعلت بأخيه وأبيه قال فمضيت ففعلت مثل ذلك وخبرته ما كان منهما وعرضت عليه الصوت فسر به ودعا خادماً فامره بضرب الستارة وأحضر الجارية وقعد على كرسی ثم قال هات يا مخارق فاندفعت فألقيت الصوت عليها حتي أخذته فقال أحسنت والله يا مخارق وأحسن أستاذك فهل لك في المقام عندنا اليوم فقلت يا سيدی هذا آخر أيامنا وإنما جئت لموقع الصوت منی حتي ألقيته على الجارية فقال يا غلام احمل معه ثلاثين ألف درهم والى الموصلی ثلثمائه ألف درهم فصرت الى منزلی بالمال فأقمت ومن معي مسرورين نشرب بقية يومنا ونطرب ثم بكرت الى ابراهيم فتلقاني قائماً وقال لی أحسنت يا مخارق فقلت ما الخبر فقال اجلس فجلست فقال لمن خلف الستارة خذوا فيما أنتم فيه ثم رفع السجف فاذا المال فقلت ما خبر الضيعة فأدخل يده تحت مسورة هو متكىء عليها فقال هذا صك الضيعة سئل عن صاحبها فوجد ببغداد فاشتراها منه يحيى بن خالد وكتب الى قد علمت انك لا تسخوا نفساً بشراء الضيعة من مال يحصل لك ولو حيزت لك الدنيا كلها وقد ابتعتها لك من مالی ووجهت لك بصكها ووجه الی بصكها وهذا المال كما ترى ثم بكى وقال لی يا مخارق اذا عاشرت فعاشر مثل هؤلاء واذا خنكرت فخنكر بمثل هؤلاء هذه ستمائة ألف وضيعة بمائة ألف وستون ألف درهم لك حصلنا ذلك أجمع وأنا جالس في مجلسی لم أبرح منه فمتي يدرك مثل هؤلاء (أخبرني) يحيى بن علی بن يحيى قال أخبرنی أبی عن اسحق قال كان موسى الهادی شكس الاخلاق


Book of Songs. Misr Matba'at al-Taqdim. 1905. 05.
U.S Department of Education provided support for entering this text.
XML for this text provided by Trustees of Tufts University Medford, MA Perseus Project