Reading Mode Quiz Mode


book05
page148
1
هذا الكتاب يقولها في زوجة له من هفدان يقال لها جزلة هكذا رواه الكوفيون وهو الصحيح وذكر الاصمعي انها خولة هكذا رواه في شعر الاعشى فذكر العنزي في أخبار لاعشى المتقدم اسنادها أنها كانت عند الاعشى امرأة من قومه يقال لها أم الجلال فطالت مدتها معه وأبغضها ثم خطب امرأة من قومه يقال لها جزلة وقال الأصمعي خولة فقالت له لا حتى تطلق أم الجلال فطلقها وقال في ذلك
2
تقادم ودك أم الجلال * فطاشت نبالك عند النضال
3
وطال لزومك لي حقبة * فرثت قوي الحبل بعد الوصال
4
وكان الفؤاد بها معجباً * فقدأصبح اليوم عن ذاك سالی
5
صحا لا مسيئاً ولا ظالما * ولكن سلا سوة في جمال
6
ورضت خلائفنا كلها * ورضنا خلائقكم كل حال
7
فأعييتنا في الذي بيننا * تسوميننیُ كل أمرعضال
8
وقد تأمرين بقطع الصديق * وكان الصديق لنا غير قالی
9
واتيان ما قد تجنبته * وليدا ولمت عليه رجالی
10
أفاليوم اركبه بعد ما * علا الشيب مني صميم القذال
11
لعمرأبيك لقد خلتنی * ضعيف القوى أوشديد المحال
12
هلمی اسالي نائلا فانظری * أأحرمك الخيرعند السؤال
13
ألم تعلمی أننی مغرق * نمانی الى المجد عم وخالي
14
* وأني اذا ساءني منزل * عزمت فأوشكت منه ارتحالی
15
فبعض العتاب فلاتهلكی * فلا لك في ذاك خير ولالی
16
* فلما بدا لي منها البذا * ء صبحتها بثلاث عجال
17
ثلاثا خرجن جميعا بها * فخلينها ذات بيت ومال
18
الى أهلها غير مخلوعة * ومامسهاعندنا من نكال
19
فحني حنينك واستيقني * بانا اطرحناك ذات الشمال
20
وأن لا رجوع فلا تكذبین * ما حنت النيب إثر الفصال
21
* ولا تحسبيني بأني ندمت * وخالقنا ذي الجلال
22
فقالت له أم الجلال بئس والله بعل الحرة وقرين الزوجة المسلمة انت ويحك اعددت طول الصحبة والحرمة ذنبا تسبني وتهجونی به ثم دعت عليه ان يبغضه الله الى زوجته التي اختارها وفارقته فلما انتقلت الى اهلها وصارت جزلة اليه ودخل بها لم يحظ عندها ففركته وتنكرت له واشتد شغفه بها ثم خرج مع ابن الاشعث فقال فيها


Book of Songs. Misr Matba'at al-Taqdim. 1905. 05.
U.S Department of Education provided support for entering this text.
XML for this text provided by Trustees of Tufts University Medford, MA Perseus Project