Reading Mode Quiz Mode


book05
page34
1
ودب هواها في عظامي فشفها * كما دب في الملسوع سم العقارب
2
قال ففطن بتعریضی وکانت جهالة منی قال فأمرنی بالانصراف ولم یدعني شهراً ولاحضرت مجلسه فلما کان بعد شهر دس الي خادما معه رقعة فیها مکتوب
3
قد تخوفت أن أموت من الوج * د ولم يدر من هويت بما بي
4
يا كتابي فاقر السلام على من * لا أسمي وقل له يا كتابي
5
ان كفا اليك قد بعثتني * فى شقاء مواصل وعذاب
6
فأتاني الخادم بالرقعة فقلت له ما هذا قال رقعة الجارية فلانة التي غنتك بين يدي أمير المؤمنين فأحسست القصة فشتمت الخادم ووثبت عليه وضربته ضرباً شفيت به نفسي وغيظي وركبت الى الرشيد من فوري فأخبرته القصة وأعطيته الرقعة فضحك حتى كاد يستلقى ثم قال على عمد فعلت ذلك بك لأمتحن مذهبك وطريقتك ثم دعا بالخادم فلما خرج رآني فقال لي قطع الله يديك ورجليك ويحك قتلتني فقلت القتل والله كان بعض حقك لما وردت به علي ولكن رحمتك فأبقيت عليك والله يعلم أني ما فعلت الذي فعلت عفافا ولكن خوفا (أخبرني) محمد بن خلف بن المرزبان قال حدثني حماد بن اسحاق قال أخبرني أبي أنه سمع الرشيد وقد سأل جدی إبراهيم كيف يصنع إذا أراد أن يصوغ الالحان فقال يا أمير المؤمنين أخرج الهم من فكري وأمثل الطرب بين عيني فیسرع لي مسالك الالحان فاسلكها بدليل الايقاع فارجع مصيباً ظافراً بما أريد فقال يحق لك يا ابراهيم أن تصيب وتظفر وان حسن وصفك لمشاكل حسن صنعتك وغنائك (أخبرني) ابن المرزبان قال حدثني حماد عن أبيه عن جده قال أدركت يونس الكاتب وهو شيخ كبير فعرضت عليه غنائي فقال إن عشت كنت مغني دهرك قال حماد قال لي محمد بن الحسن كان لكل واحد من المغنين مذهب في الخفيف والثقيل وكان معبد ينفرد بالثقيل وابن سريج بالرمل وحكم بالهزج ولم يكن في المغنين أحد يتصرف في كل مذهب من الأغاني الا ابن سريج وابراهيم جدك وأبوك إسحاق (حدثني) عمي قال حدثنی أحمد بن الطيب السرخسي قال حدثني أحمد بن ثابت العبدي عن أبي الهذيل العلاف رأس المعتزلة عن ثمامة بن أشرس قال مررت بابراهيم الموصلي ويزيد حوراء وهما مصطبحان وقد أخذا بينهما صوتاً يغنيانه هذا بيتاً وهذا بيتاً وهو
7
صـــــــوت
8
أيا جبلي نعمان بالله خليا * نسیم الصبا يخلص إلي نسيمها
9
فان الصبا ريح اذا ما تنسمت * على نفس مهموم تجلت همومها
10
قال ثمامة فوالله ماخلت أن شیئاً بقی من لذات الدنیا بعد ما کانا فیه (أخبرنا) محمد بن مزيد قال حدثنا حماد بن اسحاق عن أبيه عن جده ابراهيم قال سألت الرشيد ان يهب لي يوماً في الجمعة لا يبعث فيه إلي بوجه ولا بسبب لاخلو فيه بجواري واخواني فاذن لی في يوم السبت فقال هو يوم أستثقله فاله فيه بما شئت فاقمت يوم السبت بمنزلی وتقدمت فی اصلاح طعامي وشرابي بما احتجت اليه وأمرت بوابی فاغلق الابواب وتقدمت اليه ألا يأذن علي لاحد فبينا أنا في مجلسي


Book of Songs. Misr Matba'at al-Taqdim. 1905. 05.
U.S Department of Education provided support for entering this text.
XML for this text provided by Trustees of Tufts University Medford, MA Perseus Project