Reading Mode Quiz Mode


book05
page74
1
فقلت فی مجلسي ذلك
2
اذا ما أبو العباس عيد ولم يعد * رأيت معودا اكرم الناس عائدا
3
وجاء بنو العباس يبتدرونه * مراضا لما يشكوه مثنى وواحدا
4
يفدونه عند السلام وكلهم * مجل له يدعوه عما ووالدا
5
قال وكان الفضل مضطجعا فامر خادما له فاجلسه ثم قال لی أعد يا أبا محمد فأعدت فأمرني فكتبتها وسر بها وجعل يرددها حتى حفظها (أخبرني) يحيى بن علی بن يحيى قال أخبرني أبي قال قال اسحق وأخبرني الحسن بن على الخفاف قال حدثنا عبد الله بن أبي سعد قال حدثنا محمد بن عبد الله بن أبي مالك عن اسحق قال جاءني الزبير بن دحمان يوما مسلما فاحتبسته فقال لي أمرني الفضل بن الربيع بالمسير اليه فقلت له
6
أقم يا أبا العوام ويحك نشرب * ونله مع النلاهين يوما ونطرب
7
اذا ما رأيت اليوم قد جاء خيره * فخذه بشكر واترك الفضل يغضب
8
فأقام عندي وسررنا يومنا ثم صار الى الفضل فسأله عن سبب تأخره عنه فحدثه الحديث وأنشده البيتين فغضب وحول وجهه عني وأمر عونا حاجبه بان لا يدخلني اليه ولا يستأذن لي عليه ولا يوصل لی رقعة فقلت
9
حرام علی الكأس ما دمت غضباناً * وما لم يعد عني رضاك كما كانا
10
فأحسن فاني قد أسأت ولم تزل * تعودني عند الاساءة احسانا
11
قال وأنشدته إياهما فضحك ورضی عنی وعاد الى ما كان عليه (وقد أخبرني) بهذا الخبر محمد بن مزيد والحسين بن يحيي عن حماد عن أبيه فذكر مثله وزاد فيه فقلت في عون حاجبه
12
عون يا عون ليس مثلك عون * أنت لي عدة اذا كان كون
13
لك عندي والله إن رضى الفضل * غلام يرضيك أو برذون
14
قال فأتي عون الفضل بالشعرين جميعاً فقرأهما وضحك وقال ويحك انما عرض لك بقوله غلام يرضيك بالسوءة قال قد وعدني ما سمعت فان شئت أن تحرمنيه فأنت أعلم فأمره أن يرسل إلی فأتاني رسوله فصرت اليه فرضی عني (أخبرني) جحظة قال حدثني محمد بن أحمد بن يحيى المكي المرتجل قال حدثني أبي قال حدثني الزبير بن دحمان قال دخلت يوما على الفضل بن الربيع مسلماً فقال لی قد عزمت غداً على الصبوح فصر الی بكرة فكنت أنا والصبح كفرسي رهان فلما أصبحت من غد جعلت طريقي على اسحق بن ابراهيم فدخلت اليه فلما جلست قال لی أقم اليوم عندي فعرفته خبری فقال
15
أقم يا أبا العوام ويحك نشرب * ونله مع اللاهين يوما ونطرب
16
اذا ما رأيت اليوم قد جاء خيره * فخذه بشكر واترك الفضل يغضب
17
فقلت اني لا آمن غضبه وأنا بين يديك فقال لی أنت تعلم أن صبوح الفضل أبداً في وقت غبوق الناس فأقم وارفق بنفسك ثم أمض اليه فأجبته الى ذلك فلما شربنا طاب لی الموضع فأقمت حتي سكرت


Book of Songs. Misr Matba'at al-Taqdim. 1905. 05.
U.S Department of Education provided support for entering this text.
XML for this text provided by Trustees of Tufts University Medford, MA Perseus Project