Reading Mode Quiz Mode


book06
page132
1
فاخذ بضبعيه فاحتمله ثم نكسه وضرب برأسه الارض فدق عنقه ثم غاب عن عيوننا فاحتملناه فجئنا به (وأخبرني) الحسن ابن علی قال حدثنا الخراز عن المدائني قال لما اكثر الوليد بن يزيد التهتك وانهمك في اللذات وشرب الخمر وبسط المكروه على ولد هشام والوليد وافرط في أمره وغيه مل الناس أيامه وكرهوه وكان قد عقد لابنيه بعده ولم يكونا بلغا فمشي الناس بعضهم الى بعض في خلعه وكان أقوالهم في ذلك يزيد الناقص بن الوليد بن عبد الملك بن مروان فمشي الى أخيه العباس وكان امر أصدق ولم يكن في بني أمية مثله كان يتشبه بعمر بن عبد العزيز فشكا اليه ما يجري على الناس من الوليد فقال له يا أخي ان الناس قد ملوا بني مروان وان مشى بعضكم في أثر بعض أكلتم ولله أجل لا بد أن يبلغه فانتظره فخرج من عنده ومشى الى غيره فبايعه جماعة من اليمانية الوجوه فعاد الى أخيه ومعه مولي له وأعاد عليه القول وعرض له بانه قد دعي الى الخلافة فقال له والله لولا أني لا آمنه عليك من تحامله لوجهت بك اليه مشدوداً فنشدتك الله أن لا تسعى في شئ من هذا فانصرف من عنده وجعل يدعو الناس الى نفسه وبلغ الوليد ذلك فقال يذكر قومه ومشي بعضهم الى بعض في خلعه
2
صـــــــوت
3
سل هم النفس عنها * بعلندات علات
4
تتقی الارض وتهوی * بخفاف مدمجات
5
ذاك أم بال قومي * كسروا سن قناتي
6
واستخفوا بي وصاروا * كقرود خاسئات
7
الشعر للوليد بن يزيد بن عبد الملك والغناء لابي كامل غزيل الدمشقی ماخوری بالبنصر وفي هذه القصيدة يقول الوليد بن يزيد
8
أصبح اليوم وليد * هائما بالفتيات
9
عنده راح وابري * ق وكاس بالفلاة
10
ابعثوا خيلا لخيل * ورماة لرماة
11
(واخبرنی) بالسبب في مقتله الحسن بن علی قال أخبرنا احمد بن الحرث قال حدثني المدائنی عن جويرية بن أسماء واخبرني بن ابن أبی الازهر عن حماد عن أبيه عن المدائني عن جويرية بن أسماء قال قال أبي بشر بن الوليد بن عبد الملك لما أظهر الوليد بن يزيد أمره وادمن على اللهو والصيد واحتجب عن الناس ووالى بين الشرب وانهمك في اللذات شتمه الناس ووعظه من أشفق عليه من أهله فلما لم يقلع دبوا فی خلعه فدخل أبي بشر بن الوليد على عمي العباس بن الوليد وأنا معه فجعل يكلم عمی في أن يخلع الوليد ابن يزيد ومعه عمي يزيد بن الوليد فكان العباس ينهاه وأبي يرد عليه فكنت أفرح وأقول في نفسی أري أبي يجترئي ان يكلم عمی ويرد عليه فقال العباس يا بني مروان أظن ان الله قد أذن في هلاككم ثم قال العباس
12
اني اعيذكم بالله من فتن * مثل الجبال تسامي ثم تندفع
13
ان البرية قد ملت سياستكم * فاستمسكوا بعمود الدين وارتدعوا


Book of Songs. Misr Matba'at al-Taqdim. 1905. 06.
U.S Department of Education provided support for entering this text.
XML for this text provided by Trustees of Tufts University Medford, MA Perseus Project