Reading Mode Quiz Mode


book06
page137
1
ذكر أخبار عمر الوادی ونسبه
2
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
3
هو عمر بن داود بن زاذان وجده زاذان مولي عمرو بن عثمان بن عفان وكان عمر مهندساً وأخذ الغناء عنه حكم وذووه من أهل وادي القري وكان قدم الى الحرم فأخذ من غناء أهله فحذق وصنع فأجاد وأتقن وكان طيب الصوت شجيه مطرباً وكان أول من غنى من أهل وادي القرى واتصل بالوليد بن يزيد في أيام امارته فتقدم عنده جدا وكان يسميه جامع لذاتي ومحيي طربي وقتل الوليد وهو يغنيه وكان آخر عهده به من الناس وفي عمر يقول الوليد بن يزيد وفيه غناء
4
صـــــــوت
5
انني فكرت فی عمر * حين قال القول فاختلجا
6
انه للمستنير به * قمر قد طمس السرجا
7
ويغني الشعر ينظمه * سيد القوم الذي فلجا
8
أكمل الوادی صنعته * في لباب الشعر فاندمجا
9
الشعر للوليد بن يزيد والغناء لعمر الوادي هزج خفيف بالبنصر في مجراها (أخبرني) الحسين بن يحيى ومحمد بن مزيد قالا حدثنا حماد بن اسحق عن أبيه قال كان عمر الوادي يجتمع مع معبد ومالك وغيرهما من المغنين عند الوليد بن يزيد فلا يمنعه حضورهم من تقديمه والاصغاء اليه والاختصاص له وبلغني انه كان لا يضرب وانما كان مرتجلا وكان الوليد يسميه جامع لذاتی قال وبلغني أن حكما الوادي وغيره من مغنی وادي القري أخذوا عنه الغناء وانتحلوا أكثر أغانيه (قال اسحق) وحدثنی عبد السلام بن الربيع أن الوليد بن يزيد كان يوماً جالساً وعنده عمر الوادي وأبو رقية وكان ضعيف العقل وكان يمسك المصحف على أم الوليد فقال الوليد لعمر الوادي وقد غناه صوتاً أحسنت والله أنت جامع لذتي وأبو رقية مضطجع وهم يحسبونه نائما فرفع رأسه الى الوليد فقال له وأنا جامع لذات أمك فغضب الوليد وهم به فقال له عمر الوادي جعلني الله فداك ما يعقل أبو رقية وهو صاح فكيف يعقل وهو سكران فأمسك عنه قال اسحق وحدثت عن عمر الوادي قال بينا أنا أسير ليلة بين العرج والسقيا سمعت انساناً يغني غناء لم أسمع قط أحسن منه وهو
10
صـــــــوت
11
وكنت اذا ما جئت سعدي بأرضها * أري الارض تطوي لي ويدنو بعيدها
12
من الخفرات البيض ود جليسها * اذا ما انقضت أحدوثة لو تعيدها
13
فكدت أسقط عن راحلتي طرباً فقلت والله لألتمسن الوصول الى هذا الصوت ولو بذهاب عضو من أعضائي حتى هبطت من الشرف فاذا أنا برجل يرعي غنما واذا هو صاحب الصوت فأعلمته الذي أقصدني اليه وسألته اعادته علی فقال والله لو كان عندي قري ما فعلت ولكني أجعله قراك فربما ترنمت به وأنا جائع فأشبع وكسلان فأنشط ومستوحش فآنس فأعاده علی مرارا حتي أخذته فو الله ما كان لی كلام غيره حتى دخلت المدينة ولقد وجدته كما قال (حدثني) بهذا الخبر الحرمي


Book of Songs. Misr Matba'at al-Taqdim. 1905. 06.
U.S Department of Education provided support for entering this text.
XML for this text provided by Trustees of Tufts University Medford, MA Perseus Project